نائب في الكنيست يدعو لوقف المفاوضات بعد تعيين ليبرمان وزيراً للخارجية

نائب في الكنيست يدعو لوقف المفاوضات بعد تعيين ليبرمان وزيراً للخارجية
المصدر: القدس المحتلة

دعا النائب العربي في الكنيست الإسرائيلي جمال زحالقة، رئيس كتلة التجمع البرلمانية، السلطة الفلسطينية إلى وقف المفاوضات فورا مع إسرائيل، وذلك في أعقاب تعيين افيغدور ليبرمان، وزيراً للخارجية في الحكومة الإسرائيلية اليمينية المتطرفة والاستيطانية على حد وصفه.

واعتبر زحالقة بأن هذا التعيين يعبر عن الموقف الحقيقي للحكومة الإسرائيلية، فلا يعقل ولا يقبل العقل حديث عن سلام مع ليبرمان وأمثال ليبرمان.

واكد زحالقة :”بأن التهم الجنائية ضد ليبرمان هي أخف التهم الموجهة له، فهو ينشر التحريض العنصري وكراهية العرب ويدعو للترانسفير وجاء برياح فاشية مسمومة”.

وذكر زحالقة :”أن ليبرمان كان في الجامعة عضواً في التنظيم اليميني المتطرف “كاستل” بقيادة تساحي هنغبي، وقال: “أذكر أن ليبرمان كان يشتم بلغة غير مفهومة ويحرض ضد الطلاب العرب لكنه كان أول من يهرب حين تنشب مواجهة واشتباك بالأيادي بين الطلاب العرب وقطعان الفاشين في الجامعة.”

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث