الأمم المتحدة: 6 ملايين عراقي تحت خط الفقر

الأمم المتحدة: 6 ملايين عراقي تحت خط الفقر

الأمم المتحدة: 6 ملايين عراقي تحت خط الفقر

 

بغداد ـ (خاص) من عدي حاتم

كشفت البعثة الخاصة للأمم المتحدة في العراق “يونامي” عن وجود  6 ملايين عراقي يعيشون تحت خط الفقر، محذرة من انه لايمكن تحقيق الأمن والسلام إلا بالقضاء على الفقر، وسط كشف تقارير دولية عن وفاة نصف مليون عراقي منذ عام 2003 لاسباب مرتبطة بالحرب. 

 

وعبر الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق نيكولاي ملادينوف في بيان حصلت “ارم” على نسخة منه عن استغرابه من وجود أكثر من 6 ملايين انسان تحت خط الفقر على الرغم من أن “العراق بلد غني بالموارد الطبيعية والبشرية، فهو ينتج ثلاثة ملايين برميل من النفط يوميا، و يحظى أطباؤه و مهندسوه بالإحترام في مختلف أنحاء العالم “.

 

وأشار إلى أنه “فيما يسعى الزعماء السياسيون والإجتماعيون والدينيون إلى إيجاد سبل لمواجهة التحديات الأمنية الراهنة، فإن من الضرورة أن يضعوا سياسات شمولية تخفف من الفقر ويطوروا وسائل عيش مستدامة لجميع العراقيين”.

 

 وكانت وزارة التخطيط العراقية أعلنت سابقا ان “23 بالمئة من العراقيين يعيشون تحت خط الفقر وأن نسبة البطالة في المجتمع العراقي بلغت 16 بالمئة”.

 

من جانب أخر، كشفت دراسة نشرتها مجلة “بي أل أو أس ميديسن” الطبية عن أن نحو نصف مليون عراقي لقوا حتفهم لأسباب مرتبطة بحرب عام 2003 والاحتلال الامريكي للعراق .  وأظهرت الدراسة التي قام بها باحثون من جامعتي جونز هوبكنز وواشنطن في الولايات المتحدة وجامعة سيمون فريزر بكندا إضافة إلى الجامعة المستنصرية في العراق أن  بين كل 3 قتلى بسبب العنف خلال الحرب التي قادتها الولايات المتحدة على العراق يوجد حالتا وفاة نتيجة لانهيار منظومة الرعاية الصحية وشبكة توزيع المياه والغذاء وشبكة النقل.

 

وأكدت الدراسة ان أكثر من 60 بالمئة من حالات الوفاة كانت مرتبطة بشكل مباشر بالعنف، فيما كانت الحالات المتبقية ناتجة عن أسباب غير مباشرة ولكن مرتبطة بالحرب.

 

ولا توجد إحصائية رسمية أو تعداد سكاني يحدد على وجه الدقة عدد سكان العراق، إلا أن وزارة التخطيط تقدره بنحو 30 مليون نسمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث