مستشار الرئيس المصري يكشف تجارة الإخوان بمنشورات البنا

مستشار الرئيس المصري يكشف تجارة الإخوان بمنشورات البنا

مستشار الرئيس المصري يكشف تجارة الإخوان بمنشورات البنا

القاهرة – (خاص) من شوقي عصام

 

شنّ المستشار الإعلامي للرئيس المصري أحمد المسلماني، هجوماً على جماعة الإخوان المسلمين بنشر صورة قديمة على صفحته بالفيس بوك يرجع تاريخها إلى عام 1945 تحت عنوان “الإتجار بالدين ليس جديداً على جماعة الإخوان”.

 

والصورة عبارة عن منشور للحملة الإنتخابية لمؤسس الجماعة ومرشدها الأول حسن البنا عندما خاض الإنتخابات النيابية في دائرة الإسماعيلية التي شهدت نبذ الجماعة حيث خسر بفارق كبير من الأصوات أمام مرشح حزب الوفد وقتها على الرغم من الدعم والمباركة المقدم من قصر عابدين والملك فاروق نكاية بزعيم الأمة مصطفى النحاس.

 

هجوم المسلماني استند على ما احتواه المنشور من إستغلال الدين في السياسة بعبارات تلهب حماس الفقراء بإسم الإسلام حيث عنون المنشور الدعائي الإنتخابي بعبارة “بيان من رب العالمين”. وجاء في البيان على لسان البنا مخاطباً أهالي الإسماعيلية بأنّ الله وصف دائرتهم الإنتخابية بالأرض الطيبة فأثمرت أكلاً طيباً ونبقت منها دعوة الحق والمبادئ الطيبة في دعوة الإخوان المسلمين التي خرجت من هذه الأرض.

 

وتابع مخاطبته لأهل الدائرة في المنشور قائلاً: “الأستاذ حسن البنا “المرشد العام” يخوض هذه الإنتخابات ليرفع صوت الدعوة في البرلمان وينادي بحقوق الجميع ويطالب بمصالح الجميع ويعمل لنصرة الحق، ولا شك أنكم ناصروه ومعضدوه كما لا تنسوا يا أهل الإسماعيلية أنّ الأمة تنظر إليكم لأنكم منبت الدعوة ومحط الأنظار”.

 

وأردف البنا في منشوره الدعائي “بأنّه بانتخابكم له كرجل مجاهد تكونون قد رفعتم شأن دائرتكم وأديتم الشهادة على وجهها وفزتم برضاء الله ورسوله ونصرتم الإسلام وعزته ووجهتم الأمة بأسرها إلى سياسة صالحة نافعة”.

 

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث