عشرات القتلى في قصف على درعا وريف دمشق

عشرات القتلى في قصف على درعا وريف دمشق
المصدر: إرم- دمشق

أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان، المعارض، الجمعة، مقتل وجرح العشرات من المدنيين أغلبهم من النساء والأطفال، في قصف لقوات النظام السوري استهدف مناطق تسيطر عليها المعارضة في درعا وريف دمشق.

وأضاف المرصد أن 8 مواطنين بينهم قيادي في حركة إسلامية، وسيدة حامل وطفلها إضافة لطفلة أخرى لقوا مصرعهم جراء قصف القوات الحكومية مناطق في مدينة درعا، بينما أصيب آخرون بجراح، وعدد القتلى مرشح للارتفاع بسبب وجود جرحى في حالات خطرة.

كذلك قصفت مقاتلات نظام الرئيس السوري بشار الأسد، مناطق في الحي الشرقي بمدينة بصرى الشام، ما أدى إلى ارتفاع أعداد القتلى إلى 20 بينهم رجل وزوجته و5 أطفال على الأقل جراء قصف جوي وقصف لقوات النظام بصواريخ يعتقد أنها من نوع “أرض – أرض” على مناطق في بلدة الحارة، فيما أصيب آخرون بجراح.

على صعيد متصل ذكرت مصادر بالمعارضة السورية أن عدد الضحايا في بلدة عربين في ريف دمشق ارتفع إلى 28 قتيلاً ونحو225 جريحاً، بعد المجزرة التي تعرضت لها البلدة، إثر استهداف طائرات النظام الحربية بالصواريخ الفراغية، الخميس، سوقاً شعبياً مكتظاً بالمواطنين والباعة المتجولين، وسط المدينة.

وأوضح المسؤول الطبي في مستشفى عربين الجراحي، الطبيب عصام أبو كنان، في تصريحات له أن “من بين الجرحى 15 طفلاً و20 إمرأةً، غص بهم المستشفى”. ولفت إلى “وجود 7 حالات مهددة حياتهم، بسبب خطورة إصاباتهم”.

وأشارت مصادر طبية إلى “تحويل بعض الإصابات إلى النقاط الطبية في الغوطة الشرقية، في حين توافد للمستشفى عدد من الأطباء تلبية لندائنا”.

وتشير إحصائيات مستشفى عربين خلال الأشهر الثلاثة الماضية إلى استقباله لنحو 10 آلاف حالة، وإجرائه 500 عملية جراحية، واستقباله 120 قتيلاً.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث