مظاهرات أكراد القامشلي تصل حدود تركيا

مظاهرات أكراد القامشلي تصل حدود تركيا
المصدر: شبكة إرم الإخبارية – آلجي حسين
تظاهر مئات الأكراد في مدينة القامشلي السورية، مساء الخميس، وتوجهوا إلى الحدود التركية لإزالة الأسلاك الشائكة في مدينة نصيبين، ما أدى الأمر بحرس الحدود الأتراك إلى إطلاق النار على المتظاهرين، وفقدان حياة طفل لم يتجاوز الـ 16 من عمره.

وبحسب مصادر خاصة لشبكة إرم الإخبارية، هناك العديد من الجرحى الذي سقطوا مساء أمس وهم في مستشفيات القامشلي لتلقي العلاج.

وجاءت هذه المظاهرات دعماً لكوباني، وتنديداً بسياسة تركيا في دعم تنظيم الدولة الإسلامية، كما يقول المتظاهرون.

ويرى مراقبون أكراد أن الزعيم الكردي عبد الل أوجلان قد يوقف دعوته إلى السلام مع الحكومة التركية في حال سقطت كوباني بيد داعش، وهي الدعوة التي طالب فيها زعيم حزب العمال الكردستاني بموجبها وقف إطلاق النار و”فتح صفحة جديدة مع الجانب التركي”.

وتعتبر نصيبين مدينة كردية محاذية للحدود السورية التركية، وتم تقسيمها مع مئات المدن إبان اتفاقية سايكس بيكو إلى منطقتين، فبقي جزء منها في سوريا والآخر في تركيا، وكثيراً ما تكون الأسرة الواحدة مقسمة بين القامشلي ونصيبين ولا يفصلهما إلا الحدود.

ويقطن في تركيا أكثر من 25 مليون كردي لم يحصلوا إلا على بعض الحقوق الثقافية، كاللغة والمدارس، في حين يتردد الاتحاد الأوروبي في انضمام تركيا إليه، كون البلاد لا تزال تعاني من مشاكل سياسية مع الأكراد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث