اغتيال ناشطين ليبيين في مدينة بنغازي

اغتيال ناشطين ليبيين في مدينة بنغازي

بنغازي -اغتال مسلحون مجهولون، في ساعة متأخرة من ليل الجمعة السبت، ناشطين في مجال المجتمع المدني ومواقع التواصل الاجتماعي والإعلام خلال هجوم على سيارة تقلهما بمدينة بنغازي، شرقي ليبيا.

وقال مسؤول بمستشفي بنغازي الطبي، إن “مسلحين مجهولين اغتالوا الناشط في منظمات المجتمع المدني ومواقع التواصل الاجتماعي والإعلام توفيق بن سعود، ورفيقه الناشط في منظمات المجتمع المدني الداعمة للجيش والشرطة سامي الكوافي”.

ونقل المسؤول الطبي عن المسعفين قولهم إن “المسلحين أطلقوا وابلا من الرصاص على سيارة كان بها بن سعود والكوافي، وذلك بعد اعتراضها في منطقة الكيش بوسط المدينة”.

وتوفيق بن سعود (18 عاما) هو ناشط في مجال المجتمع المدني كما يعمل براديو “ليبيانا هتس” الخاص، واشتهر بمشاركاته في المظاهرات الداعمة للجيش والشرطة، كما أنه احد ابرز المدونين في مدينة بنغازي.

وعادت عمليات الاغتيال لمدينة بنغازي نهاية الشهر الماضي بعد أن كانت قد توقفت الفترة الماضية خلال الاشتباكات المسلحة بين كتائب الثوار المدعومة من مسلحي تنظيم أنصار الشرعة وبين قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر والوحدات الموالية له من الجيش في حرب خارج سيطرة الدولة الليبية.

وقبل ذلك كانت عمليات الاغتيالات في مدينة بنغازي تتكرر بشكل يومي وتطال العديد من العسكريين بالجيش والشرطة إضافة لإعلاميين وناشطين وأئمة مساجد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث