مقتل أكثر من 25 معارضا مسلحا بدمشق

مقتل أكثر من 25 معارضا مسلحا بدمشق
المصدر: دمشق – إرم

قال “المرصد السوري لحقوق الإنسان” المعارض، أن ما لا يقل عن 12 مقاتلاً من الكتائب الإسلامية المقاتلة وتنظيم جبهة النصرة لقوا مصرعهم اليوم، في اشتباكات عنيفة مع قوات النظام في الغوطة الشرقية ومنطقة الدخانية على أطراف العاصمة، كذلك دارت اشتباكات عند منتصف ليل الاثنين – الثلاثاء، بين مقاتلي الكتائب الإسلامية وجبهة النصرة من طرف، وقوات النظام مدعمة بقوات الدفاع الوطني وحزب الله من طرف آخر، في جرود بلدة فليطة بالقلمون، وسط قصف للطيران الحربي على منطقة الاشتباك، ومعلومات مؤكدة عن خسائر بشرية من الطرفين.

وأضاف “المرصد” أنه “سمع دوي انفجار في منطقة عين الفيجة بوادي بردى، أدى لمقتل رجل ومعلومات أولية عن سقوط عدد من الجرحى، دون معلومات عن طبيعة الانفجار إلى اللحظة، كذلك قتل عنصران على الأقل من قوات النظام والمسلحين الموالين لها خلال اشتباكات مع الكتائب الإسلامية وجبهة النصرة بمنطقة الدخانية”.

في غضون ذلك، ارتفع إلى 11 بينهم قيادي في لواء مقاتل، عدد المسلحين الذين قتلوا خلال اشتباك دار أمس في منطقة الزاهرة القديمة وسط العاصمة، بين مقاتلي اللواء ومقاتلي كتائب إسلامية وجبهة النصرة من طرف، وعناصر قوات النظام من طرف آخر.

أفاد شهود عيان لـ”إرم” أن أهالي المنطقة استيقظوا أمس، على أصوات اشتباكات انتهت بمحاولة مجموعة مسلحة يتجاوز عددها الستين مقاتلاً، التسلل إلى الزاهرة القديمة المجاورة لمخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين، بالقرب من حاجز مارينا عبر مجارير الصرف الصحي التي تصل بين الحجر الأسود ومخيم اليرموك وبداية طريق الميدان جنوبي دمشق.

وأضاف الشهود أن “قوات الجيش النظامي تصدت لهم، وتم اعتقال عدد منهم، وقتل البعض، وفر عدد منهم باتجاه المباني المأهولة بالمدنيين، فاندلعت اشتباكات طيلة يوم أمس، وأحكمت قوات الجيش حصارها للمباني التي لجأ إليها المسلحون، وقامت عناصر الامن بالمنطقة بتمشيط كامل للمباني للتأكد من خلوها من أي مظهر مسلح”.

وتابع الشهود روايتهم: “في هذا الوقت تم اغلاق الطريق من الزاهرة القديمة الى منطقة البوابة، واغلاق الطريق الواصل بين الزاهرة القديمة والجديدة واعتماد طريق الزاهرة الجديدة والميدان لحركة السير، حيث عادت الأمور صباح اليوم الثلاثاء إلى طبيعتها، رغم الحذر الشديد من قبل السكان تجاه أي طارئ أو مستجدات أمنية”.

وذكر الشهود أن اشتباكات الزاهرة، تزامنت مع قيام الكتائب المسلحة المتواجدة في منطقة التضامن ومخيم اليرموك بإطلاق عدد من قذائف الهاون باتجاه منطقة أول الزاهرة، تزامناً مع اشتباكات على محور البلدية والطربوش في شارع فلسطين وشارع راما والثلاثين باليرموك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث