سوريا.. مقتل أكثر من 7000 شخص في أغسطس الماضي

سوريا.. مقتل أكثر من 7000 شخص في أغسطس الماضي
المصدر: إرم- دمشق

كشف المرصد السوري لحقوق الإنسان (معارض) الثلاثاء، عن أن 7219 شخصا قتلوا في سوريا خلال آب/ أغسطس الماضي.

وقال المرصد في بيان له، الثلاثاء، إنه من بين القتلى 3463 مدنيا، من ضمنهم 281 طفلاً، و138 امرأة فوق سن 18.

وأضاف البيان أنه “قتل في الشهر ذاته 1448 شخصا من الكتائب الإسلامية المقاتلة (تنظيم الدولة الإسلامية، وجبهة النصرة، وجيش المهاجرين والأنصار، وجند الأقصى)، مشيرا إلى أن حصيلة القتلى في صفوف القوات النظامية بلغت 1405 قتيلا، بينما قُتل خمسة أشخاص انشقوا عن قوات الأسد.

وتابع أن 1351 شخصا يحملون جنسيات غير سورية، قتلوا في الشهر الماضي، في حين قتل 817 من عناصر اللجان الشعبية، وقوات الدفاع الوطني، والموالين للنظام.

وبحسب البيان، قتل 23 عنصرا من “حزب الله” اللبناني، و140 شخصا مواليا للنظام يحملون جنسيات غير سورية، غالبيتهم من الطائفة الشيعية، بينما كان هناك 15 قتيلا مجهول الهوية.

وأضاف بيان المرصد الذي يتخذ من لندن مقراً له، “إننا في المرصد، نقدر أن العدد الحقيقي للذين استشهدوا ولقوا مصرعهم وقتلوا من الكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية وتنظيم الدولة الإسلامية وجبهة النصرة وجند الأقصى، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وعربية وآسيوية، خلال الشهر الفائت، هو أكثر بنحو 1000 من الأعداد التي تمكن المرصد من توثيقها”.

وأوضح أن “ذلك بسبب وجود مئات المفقودين من عناصر قوات النظام في محافظة الرقة، وتكتم تنظيم الدولة الإسلامية على خسائره البشرية، نتيجة القصف المكثف لطائرات النظام الحربية على مقراته ومناطق تواجده، وأيضاً تكتم بعض الكتائب الإسلامية والكتائب المقاتلة، وجبهة النصرة على خسائرها البشرية، وتكتم وحدات حماية الشعب الكردي عن بعض الخسائر البشرية في صفوفها”.

وأشار إلى أن “700 من الذين تم توثيق استشهادهم في آب/ أغسطس الماضي، هم من أبناء عشيرة الشعيطات، غالبيتهم العظمى من المدنيين، تم إعدامهم في بادية الشعيطات وفي بلدات غرانيج وأبو حمام والكشكية، التي يقطنها مواطنون من أبناء الشعيطات في ريف دير الزور الشرقي، التي سيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية، في حين لا يزال مصير مئات المواطنين من أبناء العشيرة مجهولاً حتى اللحظة”.

وذكر المرصد أن “نحو 600 من عناصر قوات النظام قتلوا الشهر الماضي خلال اشتباكات مع تنظيم الدولة الإسلامية، وإعدامات نفذها التنظيم بحقهم، في محافظة الرقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث