مستوطنون يقتحمون الأقصى

مستوطنون يقتحمون الأقصى

رام الله- اقتحم 25 مستوطنا الإثنين المسجد الأقصى المبارك، فيما منعت شرطة الاحتلال النساء من الدخول إليه.

وقوبل اقتحام الأقصى بصيحات التكبير من قبل المصلين وطلاب العلم الذين تواجدوا بالمئات في ساحاته.

وقالت مؤسسة الأقصى للوقف والتراث، إن منظمات الهيكل لم تكف فعلا عن تكثيف نشاطها الدعائي الكاذب حول قضية الهيكل، حيث قام ما يسمى “بائتلاف منظمات الهيكل المزعوم” بإصدار مذكرة يوميات سنوية تحمل الأوقات والمواعيد التي يتم فيها اقتحام المسجد الأقصى مع تحديد الجهة المقتحمة والوقت.

ويقول القائمون على الأجندة إن الهدف من ورائها: “مساعدة من يريد الصعود إلى جبل الهيكل مع أحد المرشدين القدامى أو المجموعات المنظَمة”.

وحذرت مؤسسة الأقصى من تزايد اقتحامات المستوطنين وأذرع الاحتلال للأقصى، وعبرت عن قلقها من النهج القديم الجديد لمنظمات الهيكل التي تحاول أن تجعل من الأخير رمزا أو إرثا يهوديا هاما سلبه المسلمون ، مشيرة الى ان ذلك يزيد من حملة التحريض والعداء التي يتعرض لها المسجد الاقصى منذ زمن بعيد.

وأشارت إلى أن شرطة الاحتلال وضعت حواجز بوليسية عند البوابات من الخارج، وكثفت تواجدها خارج الأقصى الذي يشهد توترًا شديدًا بسبب منع النساء من الدخول إليه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث