مصر.. حكومة محلب تتحدي “سن الشيخوخة”

مصر.. حكومة محلب تتحدي “سن الشيخوخة”
المصدر: القاهرة – من محمد بركة

مع اقتراب المائة يوم الأولى في عمر حكومة المهندس إبراهيم محلب التي جدد المشير عبد الفتاح السيسي الثقة فيها مع توليه منصب رئيس الجمهورية، تبدأ عمليات تقييم المراقبين لأداء المجلس الوزاري عن الفترة الماضية.

والملاحظة الأولية التي يمكن للمتابع أن يتوقف عندها في هذه السياق، هي طبيعة أداء الوزراء وعلاقته بمتوسط الأعمار لديهم.

ومن الواضح أن تكثيف العمل الميداني هو السمة الأساسية للحكومة، حيث رفع محلب شعار “نحن حكومة الشارع” ولن يجلس مسئول في مكتبه المكيف تاركا الجماهير تأن تحت وطأة تراجع الخدمات العامة.

وأصبح من المألوف لدى المواطن المصري رؤية الوزير بشكل شبه يومي في مواقع العمل مشتبكا مع المشكلات على أرض الواقع ، ومرتديا قميصا وبنطلونا، في ظاهرة لم يعتدها المواطنون قبل 25 يناير حيث كان ظهور الوزير يعني المواكب الضخمة والحراسة و”الشو الإعلامي” و تعطيل المرور.

يأتي هذا في الوقت الذي ترصد فيه الإحصائيات ارتفاع متوسط أعمار الوزراء على نحو يجعلها تخاصم شعارات الانفتاح على الشباب والأجيال الجديدة.

وعلى سبيل المثال من بين 26 وزيرا هم إجمالي أعضاء مجلس الوزراء، هناك 15 وزيرا تتراوح أعمارهم من 60 إلى 70 عاما، فبينما يبلغ كل من د.عادل البلتاجي وزير الزراعة ود.جابر عصفور وزير الثقافة 70 عاما، يبلغ اللواء عادل لبيب وزير التنمية المحلية و المستشار محفوظ صابر وزير العدل ومنير فخري عبد النور وزير الصناعة والتجارة 69 عاما، يليهم د.محمد شاكر وزير الكهرباء 68 عاما، أما المهندس إبراهيم محلب والمستشار محمد الهنيدي وزير العدالة الانتقالية وليلى اسكندر وزيرة التطوير الحضاري و العشوائيات فيقبعون في محطة الخامسة والستين.

وفي المقابل، فإن هناك ثمانية وزراء تتراوح أعمارهم من خمسين إلى ستين عاما، بينما ثلاثة فقط دون سن الخمسين هم وزير الاستثمار أشرف العربي، ووزير الإسكان المهندس مصطفى مدبولي، ووزير الأوقاف د.محمد مختار جمعة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث