مقتل العشرات من “داعش” في حلب ودرعا

مقتل العشرات من “داعش” في حلب ودرعا

حلب – لقي ما لا يقل عن 15 عنصراً من تنظيم “الدولة الإسلامية” مصرعهم، بينهم مقاتل أمريكي الجنسية، خلال اشتباكات دارت في منطقة العدية، شمال مدينة مارع بريف حلب.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بمقتل 32 عنصراً في ريف درعا الغربي، وإصابة العشرات في كمين نصبته لهم قوات النظام السوري.

وإلى ذلك، قال ناشطون معارضون إن اشتباكات دارت بعد منتصف ليل الأحد – الاثنين، بين الكتائب الإسلامية وجبهة أنصار الدين التي تضم (جيش المهاجرين والأنصار وحركة فجر الشام وحركة شام الإسلام والكتيبة الخضراء) من طرف وقوات النظام مدعمة بكتائب البعث وعناصر من حزب الله اللبناني من طرف آخر على محوري مسجد الرسول الاعظم ومبنى المخابرات الجوية في حي جمعية الزهراء غرب حلب.

وبالتزامن، دارت اشتباكات بين الكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية وجبهة النصرة وجبهة أنصار الدين من طرف وقوات النظام مدعمة بقوات الدفاع الوطني ولواء القدس الفلسطيني وعناصر من حزب الله من طرف آخر في المحيط الغربي من سجن حلب المركزي ومنطقة البريج بالمدخل الشمالي الشرقي من مدينة حلب، ترافق مع قصف من الطيران الحربي بالصواريخ على مناطق الاشتباكات، إضافة لفتح الطيران الحربي لنيران رشاشاته الثقيلة على المنطقة ذاتها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث