استئناف مباحثات التهدئة في غزة

استئناف مباحثات التهدئة في غزة

غزة – استأنف وفدا إسرائيل وفلسطين اليوم، الاثنين، محادثات غير مباشرة بوساطة مصرية، في محاولة لإنهاء العدوان الإسرائيلي منذ شهر في قطاع غزة، بعدما بدا أن هدنة جديدة مدتها 72 ساعة صامدة.

وقال الجيش الإسرائيلي إن صاروخاً واحداً أطلق على منطقة تل أبيب قبل أن يبدأ سريان الهدنة وربما يكون قد انفجر في البحر، بحسب وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية، فيما قالت حركة المقاومة الإسلامية “حماس” إنها أطلقت هذا الصاروخ.

وكان مسؤول إسرائيلي كبير قال أمس، الأحد، إن المفاوضين الاسرائيليين الذين غادروا القاهرة يوم الجمعة الماضي قبل انتهاء هدنة سابقة مدتها ثلاثة أيام، سيعودون لمصر لاستئناف المحادثات إذا صمدت الهدنة الجديدة.

وتطالب حماس بإنهاء الحصار الإسرائيلي ورفع القيود المصرية على حدود القطاع الساحلي وفتح ميناء بحري في غزة، وهو مطلب تقول إسرائيل إنه لا يمكن مناقشته إلا في إطار محادثات مع الفلسطينيين بشأن اتفاق سلام دائم.

وأسفر القتال في غزة عن استشهاد 1938 فلسطينياً و مقتل 67 إسرائيلياً في نحو شهر من القتال، بينما دمر القصف الإسرائيلي مساحات واسعة من القطاع المكتظ بالسكان.

وحثت وزارة الخارجية المصرية الطرفين على العمل نحو التوصل إلى اتفاق دائم وشامل لوقف اطلاق النار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث