33 قتيلا في اشتباكات وأعمال عنف بالعراق

33 قتيلا في اشتباكات وأعمال عنف بالعراق

بغداد – قتل 33 شخصا بينهم 17 عسكريا وأصيب آخرون بجروح خلال اشتباكات قتل خلالها كذلك 23 مسلحا، وأعمال عنف متفرقة الجمعة في العراق ، حسب ما افادت مصادر امنية وطبية.

وقال ضابط برتبة ملازم اول في الجيش “قتل 17 جنديا واصيب ثلاثة بجروح في اشتباكات وقعت صباح اليوم (الجمعة) بين قوات من الجيش ومسلحين في ناحية جرف الصخر (60 كلم جنوب بغداد)”.

كما قتل 23 مسلحا خلال الاشتباكات ذاتها، وفقا للمصدر.

واكد مصدر طبي وضابط برتبة نقيب في الجيش حصيلة الضحايا.

واكد الشيخ محمد الجانبي احد زعماء عشائر الجنابات التي تسكن الناحية، وقوع اشتباكات شرسة بين قوات الجيش والمسلحين استمرت نحو ساعتين في منطقة جرف الصخر.

وقتل 17 شخصا على الاقل بينهم اربع نساء وطفل واصيب 12 آخرون بجروح في قصف استهدف الاثنين تجمعات لمسلحين من تنظيم الدولة الاسلامية.

وتشهد جرف الصخر ذات الغالبية السنية واحدى المناطق التي عرفت ب”مثلث الموت” الواقعة الى الجنوب من بغداد، اعمال عنف واشتباكات شبه يومية بين قوات الامن وجماعات مسلحة.

وفي بغداد، قتل 16 شخصا واصيب اخرون بجروح في هجمات بينها انفجار سيارة مفخخة.

وقال ضابط برتبة عقيد في الشرطة ان “تسعة اشخاص قتلوا واصيب 21 اخرون بجروح في انفجار سيارة مفخخة كانت مركونة في شارع تجاري في مدينة الصدر” ذات الغالبية الشيعية في شرق بغداد.

وفي ساحة الخلاني، وسط بغداد، قتل خمسة اشخاص واصيب 16 بجروح اثر انفجار متزامن لثلاث عبوات ناسفة، وفقا للمصدر.

ووقع الانفجار في وقت كان المصلون يتوجهون الى جامع الخلاني الشيعي.

واكد مصادر طبية في مستشفيات بغداد حصيلة الضحايا.

وتزامنت الهجمات مع اقتراب موعد اداء صلاة الجمعة حيث يتجمع في الحي مئات المصلين من انصار الزعيم الشيعي مقتدى الصدر.

وفي المدائن (25 كلم جنوب بغداد) قتل اثنان من المارة واصيب سبعة بينهم ثلاث نساء بجروح جراء انفجار عبوة ناسفة قرب سوق شعبي، وفقا لمصادر امنية وطبية.

ويشهد العراق تصاعدا في موجة العنف ما يهدد بتقسيم البلاد على اسس عرقية وطائفية.

وقتل 1669 شخصا واصيب اكثر من 2100 بجروح في هجمات “ارهابية” و اعمال عنف خلال شهر تموز/يوليو الماضي، وفقا لمصادر رسمية عراقية.

بدورها، اعلنت بعثة الامم المتحدة في العراق في بيان الجمعة عن مقتل 1737 عراقيا واصابة 1978 جراء هجمات “ارهابية” واعمال عنف خلال الشهر الماضي.

ونبه البيان الى ان محافظة بغداد كانت الاكثر خطورة حيث قتل وجرح 1035 شخصا خلال الفترة ذاتها.

وتتعرض مناطق متفرقة من العراق الى اعمال عنف وهجمات شبه يومية والتي زادت معدلاتها مع تصاعد هجمات تنظيم الدولة الاسلامية الذي بات يسيطر على مدن مهمة بينها الموصل وتكريت ومناطق واسعة في محافظات متفرقة شمال وغرب ووسط البلاد .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث