مرشحان جديدان لمنصب رئيس العراق

مرشحان جديدان لمنصب رئيس العراق

بغداد – أعلن النائب التركماني العراقي أكرم ترزي والنائبة عن دولة القانون حنان الفتلاوي اليوم، الأحد، نيتهما الترشح لمنصب رئيس العراق.

وقال النائب التركماني فوزي أكرم ترزي: “قدمت ترشيحي لمنصب رئيس الجمهورية بصورة رسمية إلى رئاسة مجلس النواب (البرلمان)”، موضحاً أن “التركمان يجب أن يكون لهم دور في الحكومة باعتبارهم المكون الثالث في العراق من حيث عدد السكان، بعد العرب والأكراد”.

وأشار ترزي إلى أنه أول عراقي تركماني يرشح نفسه لهذا المنصب، ومتوقعاً أن يحصل على أصوات تؤهله للفوز بها.

وكشف ترزي عن أصوات ذاهبة لصالح بقوله: “شخصيات وكتل سياسية عراقية (دون أن يحددها) وعدتني بالتصويت لي”.

وبيّن ترزي أن “التركمان تعرضوا للإبادة الجماعية والتهميش والتطهير العرقي، ويجب أن يكون لنا دور في الحكومة المقبلة لرسم سياسة الدولة”.

ومن جانبه، قال النائب عن ائتلاف دولة القانون صادق اللبان، إن “ترشيح النائبة عن ائتلاف دولة القانون حنان الفتلاوي لرئاسة الجمهورية جاء بصفة شخصية ولا تمثل التحالف الوطني”، الذي أعلن عن تشكيله رئيس الحكومة السابق إبراهيم الجعفري في 24 أغسطس/ آب 2009.

وأضاف اللبان أن “من حق أي عراقي أن يترشح لمنصب رئيس الجمهورية إلا أنه جرى العرف أن يكون هذا المنصب من حصة التحالف الوطني الكردستاني، ورئاسة البرلمان بانتظار مرشحي هذا المنصب”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث