الأمن المصري يلقي القبض على نجل مرسي

الأمن المصري يلقي القبض على نجل مرسي

القاهرة- ألقى الأمن المصري في وقت مبكر الجمعة، القبض على أحد أبناء الرئيس المعزول محمد مرسي، والمدان بتهمة حيازة وتعاطي الحشيش، وذلك في محطة قطارات بجنوب القاهرة، وفق مصادر أمنية.

وألقي القبض على عبد الله مرسي (19 عاما)، الذي تقول القوات الأمنية أنه فار من العدالة، أثناء سفره على متن أحد القطارات المتوجهة إلى صعيد مصر، وفق ما نقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط.

وكانت محكمة مصرية حكمت في الثاني من تموز/يوليو على عبدالله مرسي وأحد أصدقائه بالسجن لمدة سنة بتهمة حيازة وتعاطي الحشيش.

واعتقل الاثنان في الأول من آذار/مارس بعد الاشتباء بالعثور على حشيش بحوزتهما في سيارة بشمال القاهرة. لكن أطلق سراحهما في اليوم التالي بعد موافقتهما على إعطاء عينة من البول لفحصها، وقال الادعاء أن النتيجة كانت إيجابية.

ثم أصدرت محكمة في بنها في محافظة القيلوبية حكما بالسجن لمدة سنة مع كفالة عشرة آلاف جنيه (1400 دولار) بحق كل منهما.

ولم يكن عبدالله مرسي حاضرا حين أصدرت المحكمة حكمها، الذي من الممكن استئنافه.

وقال محامي الدفاع محمد أبو ليلى وقتها أنه تم تلفيق القضية، في حين أكد ابن مرسي الآخر أسامة، ـن القضية هي محاولة لتشويه سمعة عائلته.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث