مقتل امرأتين في انفجار بالقاهرة

مقتل امرأتين في انفجار بالقاهرة

القاهرة- قتلت إمرأتان في انفجار عبوتين ناسفتين استهدفتا مركز اتصالات صغير في أحدى ضواحي القاهرة، السبت.

وقالت مصادر أمنية، إن “العبوتين كانتا مخزنتين في المبنى الذي لا يزال قيد الإنشاء”، مشيرة إلى أنه كان من المخطط استخدامهما في مكان آخر.

وتسبب الانفجار في دمار جزئي في المبنى الخرساني غير المُكتمل، وأسفر عن مقتل ابنة وزوجة حارس الموقع. وكانت الأسرة تعيش في ملحق تابع للمبنى في مدينة 6 أكتوبر، شرق القاهرة.

ويأتي هذا الانفجار بعد أيام من سلسلة انفجارات صغيرة استهدفت شبكة قطارات الأنفاق في القاهرة.

وقال مسؤول في موقع الانفجار للصحفيين، إن “خدمات الهاتف ستعود لنحو 800 شخص تعطلت خطوطهم جراء الانفجار في غضون يومين”.

وقال محافظ الجيزة، علي عبد الرحمن: “نقوم حاليا بحصر الأضرار، والمعمل الجنائي يفحص المبنى، في الوقت الذي تأمن فيه الشركة المصرية للاتصالات، الجزء الذي لم يتأثر للحفاظ على استمرار الخدمة لعملائها”.

وقالت وزارة الداخلية في بيان نشرته عبر صفحتها على “فيس بوك”، إن قوات الأمن وخبراء المفرقعات يعاينون الموقع.

وكان ثمانية أشخاص أصيبوا الأربعاء 25 حزيران/ يونيو الجاري، عندما انفجرت عبوات ناسفة بدائية الصنع في أربع محطات لقطارات الأنفاق وخارج محكمة، شرق القاهرة.

وهذه أول هجمات تقع في القاهرة منذ تولي قائد الجيش ووزير الدفاع السابق، عبد الفتاح السيسي رئاسة مصر، في وقت سابق هذا الشهر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث