داعش يعلن بدء “غزوة” لبنان

داعش يعلن بدء “غزوة” لبنان

بيروت- أعلن تنظيم “الدولة الاسلامية في العراق والشام- ولاية دمشق – القلمون” في تغريدة اولى على حساب يحمل اسمه على تويتر اليوم الجمعة بدء “غزوة” لبنان ومسؤوليته عن تفجير انتحاري في أحد فنادق بيروت منذ يومين، مهددا حزب الله والجيش اللبناني بـ “مئات الاستشهاديين”.

ونشر التنظيم في هذه التغريدة بيانا يعلن مسؤوليته عن “غزوة أول الغيث” في لبنان، مشيرا إلى أن “انغماسيين (انتحاريين) من أسود الدولة الإسلامية في العراق والشام”، هاجما في فندق “دي روي” ببيروت مجموعة أمنية تابعة “للأمن العام الموالي لحزب الشيطان (حزب الله)”.

وأضاف البيان أن القوة الأمنية سقطت “بين قتيل وجريح”، مهددا حزب الله و”جيشه العميل في لبنان (الجيش اللبناني)” بأن “ما هذا سوى اول الغيث” وبأنه سيتم إرسال “المئات من الاستشهاديين من عشاق دماء الرافضة (الشيعة)” على حد وصف البيان.

ولا يمكن التأكد من صحة البيان واذا كان الحساب على تويتر عائد فعلا للتنظيم.

وهذا ثاني تبني مسؤولية للتفجير الذي نفذه انتحاري سعودي عندما فجر نفسه يوم الأربعاء الماضي داخل غرفته في فندق “دي روي” ببيروت حين كانت قوة من الأمن العام اللبناني تداهم الفندق لاعتقاله، بينما أصيب انتحاري آخر كان في الغرفة نفسها وألقي القبض عليه، وأصيب 7 مدنيين و 4 من رجال الأمن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث