القرضاوي: أوقفت الخطب لأخفف عن قطر

القرضاوي: أوقفت الخطب لأخفف عن قطر

الدوحة– أعلن رجل الدين يوسف القرضاوي أنه أوقف الخطب ليخفف الضغط قليلاً عن قطر، مشيراً إلى أن السفراء لم يعودوا بعد، لكنه سيستأنف إلقاء الخطب بعد شهر رمضان.

وأسهم دعم القرضاوي الصريح لجماعة الإخوان المسلمين في المنطقة في أزمة دبلوماسية لم يسبق لها مثيل بين قطر ودول خليجية أخرى، سحبت سفراءها من الدوحة في وقت سابق هذا العام، كما غذت مساندة قطر للإخوان واستضافتها القرضاوي الأزمة، بحسب وكالة رويترز.

وعلى صعيد آخر، أضاف القرضاوي في مؤتمر صحفي بالعاصمة القطرية الدوحة، الاثنين، أن الحوار وحده يستطيع حل أزمة العراق، مستخدماً نبرة تصالحية إزاء التهديد الذي يمثله متشددون سنّة، والذي يمكن أن يزيد حالة الاستقطاب في الشرق الأوسط على أسس طائفية، بحسب مراقبين.

وأكد القرضاوي، أنه لا شك أن السنّة في مختلف أنحاء العالم يواجهون القمع، لكنهم يواجهون قمعاً أكبر في ظل القيادة الشيعية بالعراق، داعياً إلى تجاوز الخلافات بين السنّة والشيعة، موضحاً أن السنة والشيعة كانوا دائماً موجودين في العراق.

وشدد القرضاوي أنه بالإضافة إلى تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام، تقاتل جماعات سنّية أخرى بما في ذلك أعضاء في حزب البعث الحاكم في عهد صدام حسين الحكومة العراقية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث