“كرسي جرش” يثير نواب الأردن

“كرسي جرش” يثير نواب الأردن
المصدر: عمّان ـ من أحمد عبد الله

تفجر غضب مجلس النواب الأردني مجدداً على رئيس اللجنة العليا لمهرجان جرش عقل بلتاجي، على خلفية طلب إدارة المهرجان من إثنتين من النواب الجلوس في المكانين المخصصين لهما، حين جلستا بجوار رئيس مجلس النواب في مكانين مخصصين لآخرين، ليلة افتتاح المهرجان.

وأصدرت إدارة المهرجان، مساء الأحد، بياناً أوضحت فيه ما جرى، من وجهة نظرها، وأكدت احترامها وتقديرها لرئيس مجلس النواب عاطف الطراونة”.

وقال البيان: ” إن إدارة المهرجان رتبت الأماكن المعدة للضيوف، حيث كان هناك عدد كافِ من الأماكن في صفوف متقابلة وكل صف منها يعتبر الصف الأول، ويوجد إسم المسؤول في المكان المخصص له، وكان إسم رئيس مجلس النواب موجود على أحد هذه الأماكن”.

ونفت الإدارة الطلب من رئيس مجلس النواب تغيير مكانه، أو الرجوع للصف الثاني، وقالت “لا يعقل ذلك حيث أن الصف الأول كان مخصصاً لـ لدولة رئيس الوزراء ورئيس مجلس النواب الذي أكد حضوره مسبقا، ووزراء الثقافة والسياحة والإعلام”.

والطروانة قرر، الأحد، مناقشة ما وصفه النواب بإهانة المجلس من قبل أدارة مهرجان جرش، وشهد الإجتماع انتقادات من النواب لما وصفوه بأنها اهانة للسلطة التشريعية، كما طرح نواب عدداً من القضايا التي يمارسها وزراء بحق اعضاء مجلس النواب، فيما امتدح نواب الحكومة وتعاملها مع أعضاء مجلس النواب، وأشاروا إلى أن هناك وزراء يتعاملون بجدية مع النواب.

وخلال الاجتماع تقدم نواب باقتراحات منها رفع مذكرة إلى الملك تؤكد عدم التعاون مع مجلس النواب، أو إصدار بيان إدانة لما حدث مع رئيس المجلس في المهرجان دون التعرض إلى أية اسماء، ويؤكد البيان على هيبة مجلس النواب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث