تقرير: 41% من سكان الضفة وغزة لاجئون

تقرير: 41%  من سكان الضفة وغزة لاجئون
المصدر: القدس المحتلة من محمد أبو لبدة

كشف تقرير إحصائي عن واقع اللاجئين الفلسطينيين، أن 41% من سكان الضفة الغربية وقطاع غزة هم لاجئون, وتبين المعطيات أن 66% من الفلسطينيين الذين كانوا يقيمون في فلسطين التاريخية عام 1948 تم تهجيرهم، وأن عدد اللاجئين المسجلين في وكالة الغوث يبلغ 5.4 مليون.

وأشار التقرير الذي صدر عشية اليوم العالمي للاجئين الذي يصادف يوم الجمعة، إلى أن المأساة الإنسانية التي حلت بالشعب الفلسطيني عام 1948 كانت مأساة مدمرة، فقد طرد ونزح من الأراضي التي سيطرت عليها إسرائيل حوالي 957 ألف عربي فلسطيني، أي ما نسبته 66.0% من إجمالي الفلسطينيين الذين كانوا يقيمون في فلسطين التاريخية قبل عام 1948، وذلك حسب تقديرات الأمم المتحدة عام 1950.

واشارت البيانات الاحصائية لعام 2013 التي أوردها التقرير إلى أن نسبة الأفراد الذين تقل أعمارهم عن 15 سنة، بلغت 39.9% من إجمالي السكان في فلسطين، كما بلغت نسبة الأفراد اللاجئين أقل من 15 سنة 41.1% بينما بلغت النسبة لغير اللاجئين 39.1% من إجمالي غير اللاجئين. كما بلغت نسبة كبار السن 60 سنة فأكثر للاجئين 4.2% في حين بلغت لغير اللاجئين 4.5%.

الأوضاع الاقتصادية

وقالت بيانات الاحصاء الفلسطيني إن مخيمات اللاجئين في فلسطين هي الاكثر فقرًا مقارنة مع سكان الريف والحضر، فقد أظهرت بيانات أنماط الاستهلاك الشهري الحقيقية أن 35.4% من الأفراد في المخيمات يعانون من الفقر مقابل 19.4% في المناطق الريفية و26.1% في المناطق الحضرية.

وربما يعود ارتفاع معدلات الفقر في مخيمات اللاجئين إلى ارتفاع معدلات البطالة وكبر حجم الأسرة بين أسر المخيمات مقارنة مع غيرها من الأسر في المناطق الحضرية والريفية.

و تشير البيانات إلى ارتفاع نسبة الفقر في قطاع غزة ككل، فقطاع غزة يشهد أعلى معدلات للفقر بغض النظر عن نوع التجمع السكاني، حيث بلغت نسبة الفقر بين الأفراد في قطاع غزة 38.8% مقابل 17.8% في الضفة الغربية.

القوى العاملة

وأظهرت نتائج مسح القوى العاملة لعام 2013 بأن نسبة المشاركة في القوى العاملة بين اللاجئين 15 سنة فأكثر المقيمين في فلسطين أقل مما هي لدى غير اللاجئين، إذ بلغت النسبة 42.8% و44.2% للاجئين وغير اللاجئين على التوالي.

كما يلاحظ من خلال تلك النتائج أن نسبة مشاركة الإناث اللاجئات والمقيمات في فلسطين 17.3% مقابل 17.2% لغير اللاجئات.

وتشير البيانات إلى وجود فرق واضح في معدلات البطالة بين اللاجئين وغير اللاجئين، فمعدل البطالة بين اللاجئين يصل الى 28.3% مقابل 20.1% بين غير اللاجئين.

المهن

خلال عام 2013، تعتبر مهنة “الفنيون والمتخصصون والمساعدون والكتبة”، المهنة الأكثر استيعاباً للاجئين وغير اللاجئين على حد سواء في فلسطين، اذ بلغت للاجئين 33.1% في حين بلغت بين غير اللاجئين 23.2%. كما شكلت مهنة المشرعون وموظفو الإدارة العليا النسبة الأدنى لكل من اللاجئين وغير اللاجئين، بنسبة 3.2% للاجئين مقابل 3.8% لغير اللاجئين.

التعليم

وأظهرت نتائج مسح انتقال الشباب من التعليم الى سوق العمل 2013، إلى أن 15.6% من الشباب اللاجئين أتموا الانتقال إلى عمالة ثابتة في سوق العمل مقابل 20.1% من الشباب غير اللاجئين، في حين 3.7% من الشباب اللاجئين أتموا الانتقال إلى عمالة مؤقتة أو للعمل إلى حسابهم الخاص مقابل 4.6% من الشباب غير اللاجئين، و34.2% من الشباب اللاجئين في طور الانتقال مقابل 30.2% من الشباب غير اللاجئين، في حين أن 46.5% من الشباب اللاجئين لم يبدأ الانتقال بعد مقابل 45.1% بين الشباب غير اللاجئين.

وحسب التقرير بلغت نسبة الأمية للاجئين الفلسطينيين خلال عام 2013 للأفراد 15 سنة فأكثر 3.3% في حين بلغت لغير اللاجئين 4.0%، كما ارتفعت نسبة اللاجئين الفلسطينيين 15 سنة فأكثر الحاصلين على درجة البكالوريوس فأعلى، إذ بلغت 12.8% من مجمل اللاجئين 15 سنة فأكثر في حين بلغت لغير اللاجئين 11.5%.

السكن

اشار التقرير الى ان بيانات عام 2013 أظهرت أن 47.3% من أسر فلسطين تسكن في مساكن على شكل دار، فكانت للأسر غير اللاجئة 54.2% مقابل 36.9% للأسر اللاجئة، وبلغت نسبة الأسر في فلسطين التي تسكن شقة 50.8% (44.5% للأسر غير اللاجئة، 60.2% للاسر اللاجئة)، كما بلغت نسبة الأسر اللاجئة التي تقيم في مسكن مستأجر 10.9%، في حين بلغت نسبة الأسر اللاجئة التي تقيم في مسكن ملك 77.8% لعام 2013.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث