“داعش” يعترف بمقتل زعيمه في سامراء

“داعش” يعترف بمقتل زعيمه في سامراء
المصدر: إرم- (خاص) من أحمد الساعدي

اعترف تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام “داعش” بمقتل قائده العسكري أبو بكر العراقي في محافظة صلاح الدين بعد ساعات على اقتحام عناصر التنظيم قضاء سامراء.

ونسبت وسائل إعلام عراقية إلى مواقع تابعة لتنظيم “داعش” قولها في بيان لها، إن “القائد العسكري أبو بكر العراقي قتل في ولاية صلاح الدين”.

ودعا التنظيم خلال البيان الذي حمل توقيع ولاية صلاح الدين أن “يتقبل الله قائده العسكري”.

وكان المتحدث باسم وزارة الداخلية العراقية العميد سعد معن أعلن في وقت سابق الخميس عن مقتل رئيس المجلس العسكري لتنظيم “داعش” خلال عملية أمنية نفذتها قوة من الاستخبارات، مؤكداً اعتقال قيادي آخر في التنظيم وصفه بالمهم دون الإشارة إلى اسمه لأسباب أمنية.

يذكر أن عناصر تنظيم “داعش” سيطروا، صباح الخميس، على أحياء سكنية ومبان حكومية في مدينة سامراء، أحبطت بعدها القوات الأمنية محاولة لاقتحام مرقدي الإمامين العسكريين.

وعلى إثر ذلك، اندلعت اشتباكات عنيفة في مناطق سامراء بين القوات الأمنية وعناصر تنظيم “داعش”، أدت إلى مقتل وإصابة 25 عنصراً امنياً و45 عنصراً من التنظيم.

وفرضت الأجهزة الأمنية حظرا للتجوال في مدينة تكريت وقضاء بيجي، وأخليت جميع الدوائر الحكومية في مركز المحافظة، على خلفية الأحداث التي شهدها قضاء سامراء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث