قاتل طفلي رام الله جندي اتصالات

قاتل طفلي رام الله جندي اتصالات
المصدر: رام الله- (خاص) من فراس أحمد

كشفت تحقيقات الجيش الإسرائيلي حول مقتل طفلين فلسطينيين على يد قواته قبل أسبوعين، عن أن جنديا يتبع إلى نظام الاتصالات العسكرية هو من أطلق النار على الطفلين.

وقالت صحيفة “هآرتس” العبرية إن “مطلق النار على محمد عودة أبو الظاهر ونديم صيام نوارة هو جندي يتبع إلى نظام الاتصالات العسكرية كان برفقة قوات الجيش ساعة المواجهات التي وقعت منتصف الشهر الجاري”.

وكانت رام الله شهدت قبل أسبوعين اشتباكات بين شبان فلسطينيين وقوات الاحتلال الإسرائيلي قرب معسكر عوفر في ذكرى يوم النكبة.

وأوضحت الصحيفة على موقعها الإلكتروني أن “هذه المعطيات لا زالت طي الكتمان، بينما أوقف الجيش الجندي عن خدمته العسكرية حتى الانتهاء من التحقيقات في القضية، وحظرت المحكمة نشر أي تفاصيل حول هويته ونتائج التحقيق”.

وكان مقطع فيديو نشر على الإنترنت أظهر جنديا إسرائيليا يطلق النار على الطفلين. ونفى جيش الاحتلال صحة الفيديو، إلا أن التفاصيل التي كشفت عنها الصحيفة العبرية تؤكد على أن الفيديو حقيقي.

وأشارت الصحيفة إلى أن عملية إطلاق النار كانت من مسافة بعيدة نسبيا لا تتناسب مع طلقات مطاطية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث