أنديك يهاجم إسرائيل بطريقة مستخفة

أنديك يهاجم إسرائيل بطريقة مستخفة
المصدر: إرم – (خاص) من نظير طه

يواصل المبعوث الأميركي لعملية السلام، مارتن أنديك، انتقاد إسرائيل في المحافل الرسمية وغير الرسمية وتحميلها مسؤولية انهيار عملية السلام.

وفي هذا السياق، نقل موقع “واشنطن بري بيكزن” عن شاهد على محادثة لأنديك جرت في أحد البارات الراقية في واشنطن بحضور زوجته وبعض مساعديه هاجم خلالها أنديك إسرائيل بطريقة شديدة وُصفت بـ “البذيئة”، مشيراً إلى سوء تعاملها مع الفلسطينيين واستمرار بناء المستوطنات التي كانت السبب في إفشال مفاوضات السلام.

ونقل الموقع عن شاهد عيان أن أنديك شن هجوماً لاذعاً استمر أكثر من 30 دقيقة على إسرائيل وعلى مسمع من زوجته وعدد من أفراد طاقم عمله بلهجة يمكن وصفها بالبذيئة من شدة لهجتها وقسوة تعبيراتها.

ووفقاً للموقع الالكتروني الأمريكي، جرت المحادثة، مساء الخميس الماضي، في بار فندق “ريتس كارلتون”، بعد أن أنهى أنديك خطابه في إحدى المناسبات، في أن أنديك اتهم رئيس حزب البيت اليهودي نفتالي بينت وشخصيات إسرائيلية أخرى بتخريب المفاوضات، عبر إصدار تراخيص بناء استيطانية، قائلاً: “طيلة فترة المفاوضات، لم يشر أحد من المشاركين فيها إلى خطأ واحد ارتكبه الفلسطينيون”.

وأضاف الموقع الذي نقل تفاصيل الجلسة أن أحد مساعدي أنديك تدخل في المحادثة وقال إن “بعض الجهات وضعت مسؤولية فشل المفاوضات على أبو مازن، بسبب قراره أحادي الجانب التوجه لمؤسسات الأمم المتحدة، رغم أنهم يعرفون الحقيقة بأن السبب الحقيقي لفشل المفاوضات هو المستوطنات”.

وتطرقت محادثة وانتقادات أنديك إلى طريقة تعامل إسرائيل مع الفلسطينيين، وأعرب أنديك ومساعدوه عن صدمة رهيبة حين سماعهم عن أطفال فلسطينيين يتمرغون بمياه المجاري في غزة، فيما اتهم أحد المساعدين إسرائيل بسحب مياه غزة النقية وضخها للبلدات الإسرائيلية إضافة لسماحها لمياه المجاري بالتدفق بشكل حر نحو قطاع غزة والمناطق الفلسطينية دون أن تكترث لذلك.

وكان أنديك قد هاجم إسرائيل في تصريح سابق وحملها مسؤولية انهيار المفاوضات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث