الصدر: إيران لم تضغط عليّ لدعم المالكي

الصدر: إيران لم تضغط عليّ لدعم المالكي
المصدر: إرم- (خاص) من أحمد الساعدي

نفى زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، وجود ضغوط سياسية من قبل إيران لدعم رئيس الوزراء العراقي الحالي نوري المالكي للفوز بولاية ثالثة، كما حصل في الفترة السابقة.

وقال مقتدى الصدر “إيران لم تمارس ضغوطا عليّ من أجل العودة إلى المعترك السياسي، أو دعم تجديد الولاية لرئيس الوزراء نوري المالكي”، مشدداً “لا أظن ذلك.. لأنهم يعرفونني أكثر مما عرفني المتقولون”.

وبشأن حل كتلة الأحرار التابعة له وانسحابه من الحياة السياسية، أكد الصدر “لن أعود إلى العمل السياسي بمعناه الخاص، مثل تبني جهة أو كتلة، بل غاية ما أتبناه هو أن آخذ على عاتقي سياسة خدمة الفقير المظلوم وفضح الفاسد والدكتاتور”.

ويرفض الصدر وزعيم كتلة المواطن عمار الحكيم ومتحدون التي يتزعمها رئيس البرلمان أسامة النجيفي، والأكراد التجديد لولاية ثالثة للمالكي.

وأشار الصدر، أنه ” سيقف على مسافة واحدة من كل المرشحين، بمن فيهم مرشحو كتلة الأحرار الصدرية، إلا من خضع للاحتلال أو ساند الدكتاتور أو عمل لأجندة خارجية أو سفك الدماء بغير حق”.

وعمّن سينتخب لدى إدلائه بصوته في الانتخابات البرلمانية المقبلة، أوضح الصدر “سأذهب إلى التصويت والاقتراع، وسأنتخب من أراه مناسبا للعراق والعراقيين، لا من أجل نفسه وعائلته واستحصال المغانم الشخصية”.

وفي ما يخص تصريحات القيادي في التيار الصدري كرار الخفاجي بأن كتلة الأحرار الصدرية ستحرز 70 مقعدا في مجلس النواب الجديد، وأن رئيس الوزراء المقبل سيكون صدريا، أجاب الصدر “من كان مع الله كان الله معه، وكل من يريد خدمة العراق وشعبه، فأتمنى أن يكون له الظفر والنصر”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث