مرسي على لسان نجله: لا تفاوض على الدماء

مرسي على لسان نجله: لا تفاوض على الدماء

القاهرة– أوصى الرئيس المصري المعزول محمد مرسي، المصريين، بـ”لاءات ثلاث”، هي “لا اعتراف بالانقلاب، لا تراجع عن الثورة، ولا تفاوض على الدماء”، بحسب ما نقله عنه نجله أسامة.

والتقى أسامة مرسي بوالده الأربعاء على هامش جلسة محاكمة الأخير بتهمة التخابر مع جهات أجنبية، حيث أن أسامة أحد المحامين المدافعين عن والده في تلك القضية.

وقال نجل مرسي في تدوينة على صفحته الشخصية بموقع “فيس بوك” للتواصل الاجتماعي:”التقيت الرئيس اليوم (الأربعاء)، في المحكمة هو بصحة ممتازة، وقوة نفسية كبيرة”.

وأضاف أن والده “يوصي الشعب المصري بلاءات ثلاث هي: لا اعتراف بالانقلاب، لا تراجع عن الثورة، ولا تفاوض على الدماء”.

وفي الثالث من تموز/ يوليو الماضي أطاح قادة الجيش المصري بمشاركة قوى دينية وسياسية بمرسي، بعد عام من توليه للحكم، وهي الخطوة، التي اعتبرها معارضوه نتاجا لـ”ثورة شعبية”، بينما رأها مؤيدوه “انقلابا عسكريا”.

ودشن أسامة الأربعاء “هاشتاغ” على صفحته بعنوان “‏لا اعتراف، لا تراجع، لا تفاوض”، في إشارة إلى لاءات والده الثلاث.

وقررت محكمة جنايات القاهرة في وقت سابق، الأربعاء، تأجيل رابع جلسات محاكمة مرسي، و35 آخرين في قضية “التخابر” إلى جلسة الثلاثاء المقبل، بناء علي طلب الدفاع.

وكان النائب العام المصري هشام بركات أحال في 18 كانون الثاني/ ديسمبر الماضي المتهمين للمحاكمة بتهمة “التخابر مع حركة حماس الفلسطينية، وحزب الله اللبناني، والحرس الثوري الإيراني لارتكاب أعمال تخريبية وإرهابية داخل البلاد”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث