قوات الاحتلال تهاجم المصلين في الأقصى

قوات الاحتلال تهاجم المصلين في الأقصى
المصدر: رام الله- (خاص) من فراس أحمد

اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلية الخاصة، الأحد، المسجد الأقصى المبارك عبر بابي المغاربة والسلسلة، وهاجمت المصلين بالقنابل الصوتية والأعيرة المطاطية.

وقال مدير المسجد الأقصى الشيخ عمر الكسواني إن أكثر من 50 جنديا اقتحموا المسجد، وألقوا القنابل الصوتية والأعيرة المطاطية باتجاه المرابطين، كما حاصروا الشبان في المسجد القبلي، وأغلقوا أبوابه بالسلاسل الحديدية، ما تسبب بإصابة أحد حراس المسجد أمجد العلمي برصاصة مطاطية بالوجه، ووصفت إصابته بالمتوسطة، كما أصيب خمسة مواطنين بحالات اختناق بعد رشهم بغاز الفلفل.

وأوضح شهود عيان إن قوات الاحتلال تمركزت على باب المغاربة، الأحد، ورصدت تحركات المرابطين والمعتكفين، فيما لم تسمح باقتحام أي من المستوطنين للأقصى، حيث علت أصوات العشرات من المرابطين بالتكبير رفضا للدعوات باقتحامه في “عيد الفصح العبري”، علما أن قوات الاحتلال فتحت أبواب الأسباط وحطة والمجلس، وأغلقت الأبواب الأخرى.

وشددت شرطة الاحتلال من إجراءات التفتيش على بوابات المسجد الأقصى ولم تسمح للعديد من الشبان بالدخول إليه، واحتجزت هويات النسوة وكبار السن قبل دخولهم، كما اعتدت على شاب بالضرب المبرح أثناء محاولته الدخول.

وأضاف الشهود أن قوات الاحتلال اعتقلت شابا من ساحات المسجد الأقصى، وأجبرت المرابطين وطلبة مصاطب العلم على إخلاء ساحة المسجد القبلي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث