مقتل “أبو عزام الكويتي” في يبرود

مقتل “أبو عزام الكويتي” في يبرود
المصدر: إرم- (خاص) من إيمان الهميسات

أعلنت المعارضة السورية المسلحة مقتل أبو عزام الكويتي أحد القادة البارزين في تنظيم القاعدة، في الهجوم الذي شنته القوات النظامية السورية لتحرير يبرود في 14 آذار / مارس.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن الكويتي، الذي قتلته قوات العمليات الخاصة السورية في يبرود، كان نائب قائد جبهة النصرة للدفاع عن بلاد الشام التي تنتمي لتنظيم القاعدة.

وكان الكويتي، الذي أكدت جبهة النصرة مقتله، قائدا بارزا في منطقة القلمون على طول المنطقة الجبلية بين دمشق والحدود مع لبنان، ولعب دورا أساسيا في عملية التمرد الدفاعية الفاشلة في القلمون.

وكان آخر عمل قام به الكويتي هو التفاوض للإفراج عن 13 من راهبات الروم الأرثوذكس، وفقا لصحيفة وورلد تريبيون.

وقال الجيش السوري إنه أعاد السيطرة على يبرود التي كانت آخر معقل للتمرد بين لبنان ومدينة حمص السورية.

كما صرح حزب الله أنه سيطر على معظم مناطق المدينة بعد أن فر المتمردون للجنوب.

من جانب آخر قال السفير الروسي في لبنان الكسندر زازسبيكن إن الجيش السوري أحرز تقدما كبيرا على أرض الواقع، وإن تيار الحرب لا يمكن أن يسير بالاتجاه المعاكس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث