التحقيق في شكاوى بحق 5 نواب أردنيين

التحقيق في شكاوى بحق 5 نواب أردنيين
المصدر: عمان- (خاص) من حمزة العكايلة

شهد الأسبوع الماضي من عمر البرلمان الأردني، أجواء ساخنة وعاصفة، وصلت إلى حد تبادل التهم بالعمالة للولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل بين رئيس مجلس النواب الأسبق النائب عبد الكريم الدغمي والنائب مصطفى الحمارنة.

وكان مرد الاتهامات تصريحات نسبت للنائب الحمارنة اعتبر فيها أن بعض العشائر الأردنية تحولت إلى ميليشيات غير مسلحة، فرد النائب عبد الكريم الدغمي في بيان تحت القبة بأن العشائر الأردنية حافظت على الدولة الأردنية، متهما زميله الحمارنة بالعمالة لأمريكا وإسرائيل.

وبعد تلك الحادثة قرر رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة إحالة النائب الحمارنة إلى لجنة النظام والسلوك النيابية ليكون خامس نائب يحال إلى هذه اللجنة، إذ سبق وأن قام الدغمي ورئيس مجلس النواب السابق النائب سعد السرور بإحالة نفسيهما إلى اللجنة بتطوع وبطلب منهما، ردا على اتهامات نقلت على لسان رئيس الوزراء عبد الله النسور أشار فيها إلى وجود مراكز قوى داخل مجلس النواب تحمل أجندة ضده لإفشاله وعلى رأسها الدغمي والسرور.

قضية أخرى مفتوحة أمام اللجنة بحسب ما كشف عنها تقرير صادر عن فريق (راصد) لمراقبة المجالس المنتخبة، تتعلق بطلب نواب في مذكرة سلمت لرئيس المجلس بإحالة النائب رولى الحروب للجنة بسبب مهاجمتها ونقدها الشديد لمجلس النواب في برنامجها التلفزيوني الذي تعده وتقدمه على قناة “جوسات الفضائية”.

كما قدمت النائب رولى الحروب مذكرة بحق زميلها النائب محمود مهيدات الذي وجه نقدا لها (دون أن يسميها بالاسم)، واعتبر أنها تسيء للبرلمان عبر برنامجها التلفزيوني وتدعي أنها وحدها صاحبة الحلول دونا عن النواب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث