أبوالفتوح يهاجم الدستور الجديد

أبوالفتوح يهاجم الدستور الجديد
المصدر: القاهرة – (خاص) من سامح لاشين

شنَّ رئيس حزب مصر القوية، الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح هجوماً عنيفاً على مشروع الدستور الجديد، وقال إن هذا المشروع يجعل المؤسسة العسكرية دولة داخل الدولة وفوق كل المؤسسات بما فيها الرئاسة، كما يسمح لوزير الدفاع فى أي وقت أن ينقلب ويأخذ الرئيس فى مدرعة ويحاكمه.

وأشار خلال مؤتمر صحفي، الإثنين، إلى أن مشروع الدستور الجديد أسوأ من الدستور المعطل في 2012 وأن ما قامت به جماعة اﻹخوان من صفقة مع المؤسسة العسكرية لوضع “نص تفصيل” للقوات المسلحة فعلت لجنة الخمسين أكثر منه، من خلال جعل وصاية على تعيين وزير الدفاع، مضيفاً أن الدستور الجديد اشترط موافقة المجلس اﻷعلى للقوات المسلحة على تعيين وزير الدفاع.

وطالب أبو الفتوح بوقف كل المعاهدات السرية التى تقوض الجيش المصري، وعلى رأسها معاهدة “كامب ديفيد” التى إنتقصت من السيادة المصرية على سيناء.

وأتهم قوى العملاء والخونة بأنهم قضوا على الهيئة العربية للتصنيع وجعلوا أمنننا القومي مرهون بالخارج، وحولو الهيئة العربية لصناعة الغسالات والثلاجات.

وتساءل لماذا لا نعدد مصادر التسليح، مشيرا إلى أننا لم نأخذ من روسيا سوى مجرد طائرات، وقال لماذا مصلحة الوطن تدار بهذا الشكل المهين كما لوكنا في شركة دعاية إعلانية

وعن اﻹقتصاد قال من العيب أن تعيش مصر على المعونات والمساعدات من دول هنا وهناك، مضيفاً أن مشروع الدستور الجديد فشل في تحقيق العدالة اﻹجتماعية، وصاغ المواد بصورة مطاطة. ودعا أبو الفتوح للتصويت بـ “لا” على مشروع الدستور الجديد.

ودعا أيضاً حزب مصر القوية، الذي يرأسه الدكتور عبد المنعم أبوالفتوح، في بيان تم توزيعه بالمؤتمر بدعوة الشعب المصرى للتصويت بلا على مشروع الدستور الجديد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث