فيديو.. تنظيم مصري يستخدم المحمول لتفجير مركبات شرطة

المصدر: القاهرة- (خاص) من شوقي عصام

يستخدم تنظيم، يعتبره قطاع الأمن الوطني في مصر “إرهابي”، مجموعة من الهواتف المحمولة موصلة بدوائر كهربائية وشرائح، في عمليات التفجير عن بعد، في محافظة الدقهلية.

وبحسب مصدر أمني، فإنه ألقي القبض على مجموعة من هؤلاء كانوا يستهدفون قيادات بالجيش والشرطة، عبر محاولة تفجير مركباتهم، حيث تم ضبط كمية كبيرة من الأسلحة، ومعمل لتصنيع المتفجرات.

بيد أن المصدر، قال في بيان إن “ذلك لم يتحقق لهم بسبب التأمينات الجديدة، التي فرضت من جانب الدولة على شخصيات بعينها، وضعوا على قوائم اغتيالات الجماعات المتطرفة، عبر تغيير السيارات المستخدمة من جانب الشخصيات المستهدفة”.

ويظهر فيديو مصور، اعتراف أعضاء التنظيم المكون من 12 شخصاً، هرب 5 منهم إلى سوريا، بانضمامهم لجماعة الإخوان المسلمين، لافتين إلى أن بداية التنظيم جاءت لانتقام على طريقة فض اعتصام “رابعة الدوية” في آب/أغسطس العام 2013، حيث كانوا من العناصر التأمينية هناك.

وقال المصدر الأمني:”إن التنظيم الإرهابي استهدف القيام بالحوادث الإرهابية بمدينة المنصورة، واستهداف ضباط، وأفراد الشرطة، وممتلكاتهم، والمنشآت المهمة والحيوية”.

وأضاف:”إن التحريات أثبتت قيام هذا التنظيم بإعداد كميات كبيرة من المتفجرات والأسلحة لتنفيذ مخططاتهم الإرهابية”.

وقال أحد المتهمين، خلال اعترافاته المصورة، إن تمويلهم يأتي من بعض أعضاء تنظيم الإخوان المسلمين، وأنهم يتخذون من شقة خاصة بالمتهم عبدالله محسن العامري، مقراً لعقد اجتماعاتهم، والترتيب، والتخطيط لتنفيذ عملياتهم الإرهابية، واستخدامها كمخزن للأسلحة، والمتفجرات، والأدوات، التي أعدوها لهذا الغرض.

وأوضح المصدر أنه “تم ضبط عدد 2 بندقية آلي عيار 7.62×39م ، 2 بندقية خرطوش، ومعمل كامل لتصنيع المتفجرات، 40 كيلو جرام نترات، وبارود أسود، ومدافع آر . بي جى (مُصَنّع – القسام) موصولة بدائرة كهربائية للتفجير، وكمية من أسطوانات دائرية الشكل تستخدم في تعبئة المتفجرات بها شريط لاصق مغناطيسي تستخدم في تفجير السيارات، ومكبس يدوي، وكمية كبيرة من المعدات والأدوات، التي تستخدم في تصنيع المتفجرات، وهواتف محمولة موصلة بدوائر كهربائية وشرائح تستخدم فى التفجير عن بعد، وكمية كبيرة من طلقات آلية، وخرطوش من ذات عيار الأسلحة المضبوطة، وأوراق تنظيمية، وأجهزة لاب توب، ومقياس آفو ميتر، وأنابيب معملية”.

وقال المتهمون، إنهم عقدوا العزم على تنفيذ عمل إرهابي كبير بإحدى المحافظات المجاورة للتمويه، وعدم لفت نظر الأجهرة الأمنية بالدقهلية إليهم، وفق المصدر الأمني.

كما اعترفوا برصدهم ضباط من الشرطة، وأفرادها العاملين بمديرية أمن الدقهلية، ورصد تحركاتهم، ومحل إقاماتهم، وسياراتهم، لاستهدافها عن طريق تفجيرها عن بُعد بواسطة الهاتف المحمول.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث