الطيراوي يتهم تنفيذية المنظمة بالتقصير في التوجه للمؤسسات الدولية

رام الله- اتهم عضو اللجنة المركزية لحركة فتح اللواء توفيق الطيراوي اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية بالتقصير في القيام بواجبها في الانضمام للاتفاقيات والهيئات والمنظمات الأممية والدولية.

وقال الطيراوي، خلال مؤتمر برام الله، إن حركة فتح توجهت للجنة التنفيذية بطلب التوجه للمؤسسات الدولية، غير أن الأخيرة ماطلت في ذلك.

وتابع: “في آخر اجتماع لحركة فتح قبل شهر أخذنا قرارا بتقديم طلب من حركة فتح للجنة التنفيذية كي تنضم لاتفاقيات جنيف الأربعة، لكن الأخيرة لم تقم بواجبها”.

وأضاف أن القيادة الفلسطينية أخطأت بعدم التوجه إلى الانضمام للمعاهدات الدولية بعد حصولها على صفة دولة مراقب بالأمم المتحدة.

وبين الطيراوي أن هناك انعداما للإرادة الدولية من أجل الضغط على إسرائيل للرضوخ لمتطلبات وحقوق الفلسطينيين.

وحول اتصالات بعض الشخصيات الفلسطينية بجهات إسرائيلية، عدّ الطيراوي هذه المحاولات ضمن إطار “التطبيع”، مبينا أن التواصل مع الإسرائيليين خارج إطار “التخصص” يندرج ضمن “المشاريع التطبيعية المرفوضة”.

وأشار أن أي اتفاق إطار تحاول الولايات المتحدة فرضه على الشعب الفلسطيني سيواجه برفض شعبي من كل الفئات، وأن أي اتفاق سيفرضه وزير الخارجية الأمريكي سيكون خدمة لمصلحة الاحتلال.

وحول أوضاع مخيم اليرموك، طالب الطيراوي الأمم المتحدة بالتحرك الفوري والعاجل من أجل إخلاء المخيم من سكانه ونقلهم لوطنهم الأصلي “فلسطين”، معتبرا أن ذلك هو الحل الحقيقي لإنهاء معاناتهم.

وفيما بخص أوضاع حركة فتح الداخلية، أشار اللواء الطيراوي إلى أن هناك جهودا لعقد المؤتمر السابع للحركة خلال هذا العام 2014، مضيفا أن القيادي السابق في الحركة محمد دحلان لن يشارك في المؤتمر، بسبب فصله منها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث