اليابان تدعو أميركا لتحقيق تقدم بشأن اتفاقية تجارية

اليابان تدعو أميركا لتحقيق تقدم بشأن اتفاقية تجارية

واشنطن– قالت اليابان إنه سيكون من الصعب تحقيق إنفراج في المحادثات مع الولايات المتحدة للتوصل لاتفاق تجاري في وقت مناسب قبل جولة الرئيس الأمريكي باراك أوباما في آسيا الشهر المقبل مالم تظهر واشنطن مرونة.

وقال نائب كبير المفاوضين التجاريين اليابانيين هيروشي أوئي إن الجانبين حققا “تقدما بطيئا جدا، ولكن مطردا” في المحادثات التي جرت في واشنطن الاسبوع الماضي بشأن اتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادي “تي بي بي”.

وسئل عما إذا كان من الممكن تحقيق إنفراج قبل زيارة أوباما لليابان، ومناطق آخرى بآسيا إبتداء من 22 نيسان/إبريل المقبل، قال أوئي:”إن هذا سيكون صعبا”.

وأردف قائلا:”من أجل تحقيق انفراج يتعين على الولايات المتحدة التحلي بالمرونة”.

وأكد أن الجانبين اتفقا على ضرورة الإنتهاء من المحادثات “بأسرع ما يمكن، بعد إتصال من أوباما برئيس الوزراء الياباني شينزو آبي للإسراع بهذه العملية”.

وأضاف أنه يأمل بأن يسافر المفاوضون الأمريكيون إلى اليابان، لإجراء مزيد من المحادثات قبل زيارة أوباما.

وتحدث أوئي بعد عقد جولة رابعة من المفاوضات الثنائية خلال مايزيد قليلا عن شهر، سعى فيها الجانبان لإنهاء مأزق بشأن قضايا حساسة تعرقل إستكمال اتفاقية “تي بي بي”، التي تضم 12 دولة مطلة على المحيط الهادي.

وتريد الولايات المتحدة أن تفتح اليابان قطاعات منتجاتها من الأرز، واللحم البقري، ولحم الخنزير، ومنتجات الألبان، والسكر، في حين تحرص اليابان على وضع جدول زمني للوعود الأمريكية بخفض التعرفة الجمركية على واردت سيارات الركوب، والشاحنات الخفيفة.

وكانت الولايات المتحدة تأمل باستكمال الاتفاقية بحلول نهاية العام الماضي، لكن قضايا كثيرة ما زالت قيد البحث.

وتضم الاتفاقية، كندا، والمكسيك، ونيوزيلندا، وماليزيا، ودولا آخرى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث