صور .. مهرجان الأقصر يناقش كتبا عن السينما وأفلام التحرر الوطني

صور .. مهرجان الأقصر يناقش كتبا عن السينما وأفلام التحرر الوطني
المصدر: القاهرة - (خاص) من حسن مصطفى

عقدت إدارة مهرجان الأقصر ندوة لمناقشة كتابي “السينما في دول حوض النيل” للناقد فاروق عبدالخالق، و”السينما الأفريقية في الألفية الثالثة” للناقد الفرنسي أوليفيه بارليه الذي يشرف على ورشة النقد السينمائي بالمهرجان، كما تضمنت الندوة مناقشة موضوع سينما التحرر الوطني في أفريقيا، بحضور المدير السابق لمهرجان دربان السينمائي بجنوب أفريقيا، والذي يشغل حاليا منصب أمين عام شبكة أرتيريال المعنية بالنمو الهيكلي للثقافة والفنون في أفريقيا، وأدار الندوة الناقد شريف عوض .

وقال الناقد فاروق عبدالخالق إن كتاب “السينما في دول حوض النيل” يصدر في سياق سياسي وإجتماعي وثقافي بالغ الأهمية لمناقشة دور السينما الأفريقية في معركتها للتحرر والإستقلال وتأكيدعزتها القومية .

وتحدث الناقد الفرنسي أوليفيه بارليه عن كتابه “السينما الأفريقية في الألفية الثالثة” المترجم إلى العربية وقال : كل ما قدمته خلال كتابي، كنت أعمل عليه منذ عام 1997، وحرصت أثناء إعدادي للكتاب على أن يتضمن أكبر عدد ممكن من الأفلام، ولكني للآسف لم أجد الأفلام المطلوبة باللغة العربية، وسأكون سعيدا لو وجدت من يساعدني على إيجادها.

وأضاف بارليه : النقد السينمائي لا يمكن تعليمه، ولا أفعل شيء خلال تعليمي النقد السينمائي بالورشة سوى أني أدرس لهم التاريخ السينمائي، كما أنني أعلم الطلبة كيف سيعملون معا ، ونضع النقاط الرئيسية على الفيلم، وهذا العام حاولت تدريس النشاط الفني.

وعن حبه للسينما الإفريقية، قال: بها شيء يجذبني، خاصة أنه في الفترة الأخيرة أصبحت الأفلام تناقش الأزمات في أفريقيا، كما أن ظهور العولمة جعلت العالم منفتحا على بعضه.

كما تحدث بيتر رورفيك أمين عام شبكة أرتيريال، عن أفلام التحرر الوطني وقال: مازال هناك العديد من المشاكل في قارة إفريقيا مثل الحروب والعنصرية والهجرة، وهناك أيضًا العديد من الأفلام التي ناقشت هذه القضايا، مثل فيلمي “678” و”ميكروفون” اللذين ناقشا الحريات بشكل كبير.

وأضاف رورفيك: لابد ان تتعلم السينما الإفريقية من السينما الأمريكية، وذلك مع الاحتفاظ بالعادات والتقاليد، وأرى أن السينما الأمريكية غيرت كثيرا من السينما الإفريقية رغم أن هذا الكلام من الممكن أن يغضب الكثيرون.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث