أنجلينا جولي تستعد لعملية إزالة مبايضها

أنجلينا جولي تستعد لعملية إزالة مبايضها

إرم – (خاص) من تانيا منيف

تستعد النجمة العالمية أنجلينا جولي للخضوع لعملية جراحية لاستئصال مبايضها، لتفادي خطر الإصابة بالسرطان.

وصارحت جولي مجلة “انترتيمنت ويكلي” قائلة: “هناك عملية جراحية أخرى سأجريها، لم أجرها حتى الآن، سوف أستشير كل الأشخاص الرائعين الذين أتحدث معهم، لكي أخوض المرحلة التالية”.

وأوضحت جولي أنّ كفاحها مع احتمال إصابتها بمرض سرطان الثدي جعلها أقرب من نساء العالم، وقالت: “أينما كنت ألتقي بالنساء، ونتحدث عن القضايا الصحية مثل سرطان الثدي وسرطان المبايض”.

وخضعت أنجلينا لعملية استئصال لثدييها منذ عام وأعلنت أنّ العملية كانت احترازية لدحر إمكانية إصابتها بمرض سرطان الثدي وراثياً، وذلك بعد أن اكتشفت أنها معرّضة بنسبة 87 بالمئة لخطر الإصابة بسرطان الثدي الذي صارعته والدة النجمة لنحو 10 سنوات.

وقررت جولي مصارحة العالم بهذا التفصيل الخاص بهدف نصح السيدات حول العالم بالخضوع للفحوصات التي تكشف مدى قابليتهن للإصابة بهذا النوع من السرطان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث