العابد يستحضر من عمّان جماليات قبة الصخرة

العابد يستحضر من عمّان جماليات قبة الصخرة
المصدر: عمان- (خاص) من تهاني روحي

عقد منتدى الرواد الكبار في العاصمة الأردنية عمان محاضرة بعنوان (جماليات قبة الصخرة)، قدمها الدكتور بديع العابد، استهلت بكلمة ترحيبية من رئيسة المنتدى هيفاء البشير، وبحضور أعضاء المنتدى والمهتمين.

وقدم العابد -وهو مهندس ومثقف وفنان- بحثا عن جماليات قبة الصخرة، تناول فيه التعريف بالهوية المعمارية العربية الإسلامية لمدينة القدس، وتحديداً بقبة الصخرة، كونها العنصر الأقوى حضوراً في النسيج المعماري للقدس، لما تتمتع به من خصائص ومزايا جمالية.

قبة الصخرة

وجاء في مقدمة البحث الذي قدمه العابد “تتمتع قبة الصخرة بمزايا عديدة: دينية، ومكانية، وتاريخية، ومعمارية، وجمالية وتقانية؛ شكلت منها شخصية بصرية ذات حضور طاغ ومسيطر، يأخذ بالألباب، ويذهب بالعقول، ويهيج المشاعر، ويأسر النفوس”.

والقادم من الشرق وتحديدا عند منعطف الطريق القادم من قرية العيزرية والمطل على الحرم، تبرز له قبة الصخرة، فيتفاجأ بموضعتها الحضرية الرائعة، وشكلها الرشيق، ونسبها الجميلة المتناسقة التي تدهش الناظر.

و يرسم العابد مشهدا جماليا يلقي بظلاله على كل من ينظر إلى القبة من مكان ما قائلا :”يتراءى للناظر وكأن مبنى القبة يتحرر من حالته السكونية إلى حالة حركية تتجه نحوه، فتسلبه وعيه للحظات يحتاجها العقل للإدراك، يتحرر بعدها الوعي، فتهيج النفوس فرحاً وسروراً، و هذه الحالة تنفرد بها قبة الصخرة، وربما لا يضاهيها أي مبنى آخر في العالم”.

يشار أن للعابد العديد من المؤلفات الخاصة بالعمارة الإسلامية، وشارك في أكثر من 25 مؤتمر محلي وعربي وعالمي والقى ما يزيد عن 60 محاضرة في العمارة الاسلامية محليا وعربيا ودوليا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث