فرنسا تحث للرد بقوة على النظام السوري

فرنسا تحث للرد بقوة على النظام السوري

فرنسا تحث للرد بقوة على النظام السوري

 

القدس المحتلة ـ حث وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس المجتمع الدولي الأحد على “الرد بقوة” على النظام السوري بعد مزاعم باستخدام الأسلحة الكيماوية ضد المدنيين.

 

وقال فابيوس خلال اجتماع مع الرئيس الإسرائيلي شمعون بيريس “فيما يتعلق بالأحداث المأساوية في سوريا فقد تحدثت بشأن المذبحة الكيماوية والمسؤولية الثقيلة التي تقع على عاتق نظام بشار الأسد .  تحدث الأمين العام للأمم المتحدة بان كي كي مون عن جرائم ضد الانسانية.. من غير الممكن بالنسبة لنا أن ندع هذا يمر بدون ردود فعل قوية”.

 

وقال رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو الأحد إنه لا يمكن قبول استخدام الأسلحة الكيماوية في سوريا فيما تدرس واشنطن ردها على سقوط مئات القتلى من المدنيين في هجوم مزعوم بالغاز السام.

 

وبحث الرئيس الأمريكي باراك أوباما مع كبار مستشاريه للأمن القومي والعسكريين السبت الخيارات المتاحة للرد على الاستخدام المزعوم لأسلحة كيماوية في سوريا.

 

واعيد نشر قوات بحرية أمريكية في البحر المتوسط بما يسمح لاوباما بخيار توجيه ضربة عسكرية لسوريا.

 

وقال فابيوس “يتعين بالقطع على الزعماء أن يقرروا طبيعة ردود الفعل لكن لا يعتقد عدم اتخاذ رد فعل قوي من المجتمع الدولي بمجرد ثبوت ما حدث وتحديد المسؤولين عنه.”

 

وتنفي حكومة الأسد استخدام أسلحة كيماوية ضد السوريين.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث