فيرديناند: مورينيو لا يخيفينا

فيرديناند: مورينيو لا يخيفينا

فيرديناند: مورينيو لا يخيفينا

لندن – (خاص) أحمد نبيل

قلل المدافع الإنكليزي ريو فيرديناند من أهمية مباراة ليلة الإثنين المقبل في الدوري الإنكليزي الممتاز والتي سيستضيف خلالها يونايتد تشيلسي في “أولد ترافورد”، حيث اعتبر مباريات ليفربول ومانشستر سيتي الأكبر خلال الموسم بالنسبة لفريقه.

 

ويقوم البلوز بزيارة “أولد ترافورد” من أجل خوض مواجهة من العيار الثقيل مع حامل اللقب في وقت مبكر فيما يمكن أن يُطلق عليها أحد العقبات الكُبرى للاعبي جوزيه مورينيو العائد لتدريب تشيلسي في ولايته الثانية مع النادي اللندني.

 

إلا أن ريو أكد أنه يشعر بسعادة أكبر لأنه ببساطة سوف تُتاح له فرصة اللعب على ملعبه من جديد، ويقول إن زملاءه في الفريق يتعاملون مع كل المباريات بنفس الدرجة من الأهمية.

 

وقال فيرديناند للموقع الرسمي للنادي: “لا يمكنني القول، إن هذه المباراة من بين المباريات المفضلة بالنسبة لي، أنت تتطلع إلى اللعب في كل مباراة تُقام في أولد ترافورد، إنه مكان مميز، نحن جميعًا نُقدر اللعب هناك أمام جماهيرنا ونحاول أن نقدم عرضًا مميزًا”.

 

في الوقت نفسه، يأمل شريك ريو في خط الدفاع جوني إيفانز أن يتمكن يونايتد من التغلب على تشيلسي من أجل ديفيد مويس والذي سوف يخوض أول مواجهة كُبرى منذ توليه مهمة القيادة الفنية في “أولد ترافورد” خلفا للسير أليكس فيرغسونالذي اعتزل التدريب نهاية الموسم الماضي.

 

وقال إيفانز “من المهم أن يحقق بداية طيبة، لاسيما عندما تكون أول مباراة له على ملعبه وفي الوقت نفسه تُعتبر واحدة من المباريات الكُبرى في أولد ترافورد. من المهم دائمًا أن تحقق بداية موفقة وأن تترك تأثيرًا يستمر طوال بقية الموسم”.

 

وكان مانشستر يونايتد قد سحق سوانسي سيتي على أرض الأخير بأربعة أهداف مقابل هدف في المباراة الافتتاحية للموسم الحالي للبريميرليغ، فيما حقق تشيلسي فوزين متتالين على هال سيتي بهدفين نظيفين ثم أستون فيلا بهدفين مقابل هدف في مباراة مقدمة من الأسبوع الثالث.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث