مورينيو ينشر السعادة في تشيلسي

مورينيو ينشر السعادة في تشيلسي

مورينيو ينشر السعادة في تشيلسي

لندن – قال فرانك لامبارد وجون تيري ثنائي تشيلسي الذي ينافس في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم إن عودة جوزيه مورينيو لقيادة الفريق جلبت شعورا جديدا من الوحدة بين اللاعبين.

 

وبدا الفريق ممزقا الموسم الماضي عقب الاستغناء عن خدمات روبرتو دي ماتيو المدرب المفضل لدى جماهير الفريق وحلول رفائيل بنيتز بديلا له بشكل مؤقت. ولم يلق بنيتز أي قبول على الاطلاق من قبل الجماهير بسبب تصريحاته التي استخف فيها بتشيلسي أثناء فترة توليه تدريب ليفربول.

 

وقال لامبارد لاعب وسط الفريق عقب تسجيله من ركلة حرة من مسافة 35 مترا في المباراة التي فاز بها تشيلسي 2-صفر على أرضه على هال سيتي في أول مباراة للفريقين في الدوري الانجليزي هذا الموسم الاحد “هناك حالة من الزخم المحبب في المكان”، وأضاف لموقع النادي على الانترنت “شعرت بسعادة غامرة في الصباح بعودته للنادي ثانية كما كان الحال بالنسبة للجماهير في الاستاد. كل ما نحتاجه الآن هو المضي قدما وتقديم أداء متسق ومواصلة تحقيق النتائج”.

 

وكرر القائد تيري (32 عاما) نفس أفكار لامبارد نائب القائد والبالغ من العمر 35 عاما، وقال مدافع انجلترا السابق قبل مباراة هال “عودة جوزيه ثانية كمدرب منحتنا دفعة كبيرة. لقد صنع فريقا استطاع تحقيق نجاحات كبيرة هنا..ومن الرائع أن يعود إلينا ثانية”، وأضاف “نريد أن نعاود الانطلاق ثانية هذا الموسم ولدينا تشكيلة عظيمة قادرة على المنافسة على الألقاب على كافة الاصعدة”.

 

وعاد مدرب ريال مدريد وانتر ميلان السابق إلى الفريق الذي قاده إلى الفوز بلقبين للدوري الانجليزي عامي 2005 و2006 ليلقى ترحيبا كبيرا من قبل الجماهير وأكد المدرب البرتغالي مدى الخصوصية التي يتمتع بها مع عودته إلى تشيلسي ثانية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث