باسل الخطيب يحصد ذهبية الإخراج من إيران

باسل الخطيب يحصد ذهبية الإخراج من إيران
المصدر: دمشق- (خاص)

نال المخرج باسل الخطيب جائزة ذهبية عن الجزء الأول من المسلسل اللبناني “الغالبون” وذلك في مهرجان “جام جم” الدولي للتلفزيون في طهران، والذي تغيب عنه الخطيب. لارتباطه بتصوير فيلمه السينمائي “الأم” ليتسلم الجائزة بالنيابة عنه مدير قناة “المنار” سابقًا عبد الله قصير.

ويعدّ مسلسل “الغالبون” من أضخم الإنتاجات اللبنانية وهو مسلسل من 35 حلقة عن سيناريو الكاتب فتح الله عمر، وبطولة الفنان عبد المجيد مجذوب، وأحمد الزين، وفؤاد شرف.

وتدور أحداثه حول واقع المقاومة اللبنانية في الجنوب، وهو مستوحى من البيئة الشعبيّة والجهاديّة لمجتمع المقاومة، ويروي وقائع جديدة عن حياة أهل الجنوب منذ الاندحار الأول لجيش الاحتلال عن صيدا وقسم من الجنوب وتمركزه، فيما أطلق عليه منطقة الشريط الحدودي المحتل منذ العام 1985 وحتى العام 1992.

وحرص الخطيب حينها أن يصور العمل في مناطق بالجنوب اللبناني ومنطقة بيروت وبعلبك المناطق التي شهدت الأحداث آنذاك، وذلك لإضفاء المصداقية على العمل.

وكان فيلم الخطيب “مريم” حاز مؤخرًا على جائزتين من مهرجاني “الداخلة السينمائي” بالمغرب و”وهران للفيلم العربي” بالجزائر.

من جهة أخرى يصور المخرج الخطيب حاليًا فيلمه السينمائي “الأم” في سورية، رفقة نخبة من النجوم والنجمات السوريين.

يُشار إلى أن قناة “المنار” – الجهة المنتجة – أسندت إخراج الجزء الثاني من المسلسل للمخرج السوري رضوان شاهين، حيث ركز هذا الجزء من العمل على محطات وشخصيات رئيسية أدت أدواراً بارزةً في دحر الاحتلال، كما يروي العديد من قصص أبطال المقاومة ومجتمعها ومن الملفات الأساسية التي يعالجها بأسلوب شيق الأسباب التي دفعت المقاومة إلى نمط جديد في عملياتها ضد العدو الصهيوني، ثم محاولات الاستخبارات الصهيونية اختراق المقاومة.

كما يعالج الحرب الأمنية الدائرة بين المقاومة والصهاينة. ويشارك في العمل أكثر من 200 ممثل بينهم نخبة واسعة من النجوم اللبنانيين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث