البيان الإماراتية: مصر وتفكيك الألغام

البيان الإماراتية: مصر وتفكيك الألغام

البيان الإماراتية: مصر وتفكيك الألغام

أبوظبي – تحت عنوان “مصر وتفكيك الألغام” قالت صحيفة البيان في مقالها الافتتاحي لقد نجحت القيادة المصرية في تفكيك ألغام جماعة الإخوان بمستوى عالٍ من الحرفية.. والواقع أن الدولة المصرية وجدت نفسها في مواجهة مشروع يريد وضع العربة أمام الحصان وتعطيل المصالح العامة وتشتيت البيت المصري وتقسيمه في مواجهة بعضه البعض بهدف عرقلة مسيرة التطور السياسي التي انطلقت مع ثورة 25 يناير 2011 وصُححت مع ثورة 30 يونيو 2013..ولم يكن اضطرار السلطات لفض الاعتصامات سوى نتيجة طبيعية لخط الأحداث واستعادة مطلوبة لمفهوم السيادة.. فبعد أن مارست القيادة المصرية أعلى درجات ضبط النفس وصبرت وحاورت على مدى أكثر من شهرين لم يتبقَ أمامها إلا أن تعيد الأمن والأمان إلى الشارع وتستمع لمطالبات الملايين الذين طفح معهم الكيل من أساليب ومناورات وحيل الجماعة التي لم يكن همها على الدوام سوى إبعاد مصر عن منظومتها التي لطالما انتمت إليها لحساب أجندات خارجية وتحالفات مريبة بيتت النية لجر البلاد نحو دوامة العنف الذي يضرب غير مكان في المنطقة وإنهاك الاقتصاد المصري واستنساخ نماذج مشوهة فشلت في الحكم وامتهنت تصدير الأزمات والتآمر على الآخرين.

 

وأضافت الصحيفة، واليوم وبعد أن طوى المصريون صفحة الاعتصامات المشبوهة واسترجعوا كلمتهم وأسمعوا العالم بأجمع صوت الحق بوقوف القيادتين السياسية والعسكرية مع القوى الشبابية والمؤسسات الدينية في وحدةٍ قل نظيرها فإن عجلة التنمية ستنطلق بعزم وقوة لتعيد مصر إلى سكة المسار الصحيح بالتوازي مع البدء بعملية المصالحة الوطنية الشاملة في إطار خريطة الطريق التي جاءت استجابة للإرادة الشعبية.

 

واختتمت البيان مقالها بالقول ويبقى أن مساعدات أحباء مصر على مختلف أنواعها والإرادة الحقيقية في الوقوف إلى جانبها في السراء والضراء ستساهم بدون شك في دعم الخيارات التي ستتخذها القيادة الجديدة وستكون السند الملموس الذي سيوجه رسائل لا لبس فيها إلى المتربصين بمستقبل مصر وسلامتها ووحدة شعبها الذي أثبت بما لا يدع مجالا للشك أنه شديد على أعداء الداخل والخارج ومتراص في صف واحد خلال المحن والشدائد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث