900 وحدة استيطانية جديدة بالقدس

900 وحدة استيطانية جديدة بالقدس

900 وحدة استيطانية جديدة بالقدس

القدس – (خاص) من محمود الفروخ

صادقت ما تسمى اللجنة اللوائية التابعة للداخلية الاسرائيلية الثلاثاء بشكل نهائي على خطة لبناء 900 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة جيلو جنوب مدينة القدس المحتلة، وسيتم توسيع هذا الحي باتجاه مدينتي بيت جالا وبيت لحم.

 

ويشار إلى أنه منذ أن بدأت التحضيرات لاستئناف المفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، صعّدت إسرائيل من بناء الوحدات الاستيطانية بشكل ملموس، حيث صادقت خلال أسبوع على بناء أكثر من 3000 وحدة استيطانية جديدة في عدة مستوطنات بالقدس والضفة الغربية .

 

وقال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية واصل ابو يوسف إن السلطة القيادة الفلسطينية أخطأت في الذهاب إلى المفاوضات مع الجانب الإسرائيلي دون  تعهد حكومة الاحتلال الإسرائيلي بالالتزام بوقف كامل للاستيطان على الأراضي المحتلة عام سبعة وستين، وأكد في حديث خاص لمراسل “ارم نيوز” في رام الله أن هذه المخططات الاستيطانية الجديدة تأتي في ظل عدم استقامة الراعي الأمريكي لعملية المفاوضات والسلام وتعنت الجانب الإسرائيلي وعدم وفاءه بأي التزامات تجاه الطرف الفلسطيني. وبين أبو يوسف أن الأجدر بالقيادة الفلسطينية في هذه المرحلة هو وقف المفاوضات لحين التزام الجانب الاسرائيلي أولا بوقف كامل وشامل للاستيطان في كافة الأراضي الفلسطينية ووضع مرجعية واضحة ومحددة للعملية السياسية .

 

وأكد حسن خريشة، النائب الثاني لرئيس المجلس التشريعي الفلسطيني أن السلطة الفلسطينية برئاسة محمود عباس، أدخلت نفسها في نفق مظلم بعد موافقتها على العودة للمفاوضات مع الجانب الإسرائيلي، وقال في اتصال هاتفي مع مراسل “ارم نيوز” في رام الله إن :”السلطة الفلسطينية استجابت للضغوطات والإبتزازات الخارجية وخاصة الامريكية، ووافقت على الدخول بجولة مفاوضات جديدة، وهي تعلم تماماً أنها لن تجني منها أي شي. وأشار إلى أن السلطة الفلسطينية موقفها ضعيف جداً، ولن تدخل المفاوضات من منطلق القوة من خلال تمسكها بالحقوق الفلسطينية والثوابت وعدم التنازل عنها”، لافتاً إلى أن السلطة قدمت تنازلات كبيرة للدخول بتلك المفاوضات لاسيما في موضوع الاستيطان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث