أمريكا: اتفاقية دول المحيط الهادي سوف تأخذ وقتا

أمريكا:  اتفاقية دول المحيط الهادي سوف تأخذ وقتا

بكين- قال الممثل التجاري الأمريكي مايكل فورمان من بكين السبت إنه يجري التركيز حاليا على التوصل لاتفاقية تجارية بين 12 دولة مطلة على المحيط الهادي بأسرع ما يمكن، ولكن على أساس أن تكون اتفاقية طموحة وشاملة، مضيفا بأنه سوف يتم إعطاؤها الوقت اللازم مهما كان للتوصل لهذا الهدف.

وتهدف هذه الاتفاقية التي تدعمها الولايات المتحدة وتريد وضع اللمسات الأخيرة عليها هذا العام إلى إقامة كتلة للتجارة الحرة تمتد من فيتنام إلى تشيلي واليابان وتضم نحو 800 مليون شخص ونحو 40 % من الاقتصاد العالمي.

ولكن ثبت أن الخلافات بشأن التعريفات الجمركية بين الولايات المتحدة واليابان إحدى العقبات الرئيسية وأنه لن يتم الانتهاء منها هذا العام.

كما تهدف الاتفاقية إلى الذهاب إلى ما هو أبعد من التعريفات على التجارة المادية وستحاول تنظيم مجالات حساسة مثل المشتريات الحكومية وإعطاء الشركات حقوقا أكبر في إقامة دعاوى قضائية.

وتضم الدول المشاركة في مفاوضات اتفاقية التجارة الحرة التي تجري منذ ثلاث سنوات الولايات المتحدة وكندا واليابان واستراليا ونيوزيلندا وسنغافورة وماليزيا وبروناي وفيتنام وتشيلي والمكسيك وبيرو.

وقالت الصين في أيار / مايو إنها ستدرس إمكانية الانضمام للمحادثات ولكنها لم تقل شيئا يذكر عن هذه المسألة منذ ذلك الوقت.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث