الكاتب السوداني محمد حسين بهنس يموت من البرد في شوارع القاهرة

الكاتب السوداني محمد حسين بهنس يموت من البرد في شوارع القاهرة

القاهرة- قال أصدقاء للكاتب والفنان التشكيلي السوداني محمد حسين بهنس إنه توفي فجر الخميس في القاهرة التي لجأ إليها قبل نحو عامين بهدف إقامة معرض لأعماله وقرر البقاء فيها.

وقال الكاتب المصري عمار علي حسن في صفحته على فيسبوك إن بهنس الذي لم يكن له مأوى مات جائعا متجمدا من البرد على أحد أرصفة شوارع القاهرة بعد أن عانى سنتين من أزمة نفسية حادة.

وكان بهنس (42عاما) عصاميا متعدد المواهب حيث كان عازف جيتار ومطربا يلحن أغانيه التي يؤديها وسط تجمعات من أصدقائه في المكتبات وفي ميدان التحرير.

وبهنس الذي كتب رواية (راحيل) يكتب الشعر أيضا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث