رانيا يوسف: سأقول نعم للدستور من أجل استقرار الأوضاع في مصر

رانيا يوسف: سأقول نعم للدستور من أجل استقرار الأوضاع في مصر
المصدر: القاهرة - (خاص) من أميرة رشاد

نجحت الفنانة رانيا يوسف خلال السنوات الأخيرة في تقديم أدوار جيدة، منحتها ثقة الجمهور، مثل أدوارها في مسلسلي “موجة حارة” و”نيران صديقة”، وفيلم “واحد صحيح” الذي نالت عنه جائزة أفضل ممثلة دور ثان بالمهرجان القومي للسينما المصرية .

وفي حوارها مع “إرم” تكشف رانيا يوسف عن تفاصيل تجربتها في مسلسل “الصندوق الأسود”، الذي ستبدأ تصويره منتصف شهر يناير المقبل، وموقفها من الدستور المصري الجديد .

ما سر حماسك لمسلسل “الصندوق الأسود” ؟

لأنه مختلف عن التجارب الأخيرة التي قدمتها على الشاشة الصغيرة، وخاصة تجربتي في رمضان الماضي بمسلسلي “موجة حارة” و”نيران صديقة”، فأحداث “الصندوق الأسود” تتناول بشكل إنساني كيفية تأثير نشأة الإنسان على سلوكه، كما أنه يتعرض لمشاكل موجودة بالفعل في المجتمع المصري، في مقدمتها مشكلة تمرد بعض الشباب على واقعهم، ومحاولاتهم لتغيير هذا الواقع وما قد يسببه ذلك من متاعب لهم، والمسلسل تأليف طارق بركات وإخراج عادل الأعصر، ويشارك في البطولة خالد ذكي وأحمد راتب ومعالي زايد وأنوشكا ونضال الشافعي.

وماذا عن دورك في المسلسل ؟

أجسد شخصية فتاة اسمها “دولت” متمردة على واقعها والظروف التي نشأت فيها، فوالدها يعمل سائقا ووالدتها تعمل خادمة، ولكنها تعيش لفترات طويلة في منزل أحد الأثرياء الذي يعمل والده عنده، ولأن هذا الرجل لا ينجب فإنه يعتبرها مثل ابنته، ومن شدة عطفه عليها تظن أنها قادرة على تغيير واقعها، ثم تحدث بعد ذلك مفاجأت تغير مجرى حياتها .

هل ستكتفين بالتواجد بهذا المسلسل في رمضان المقبل ؟

حتى الآن لست مرتبطة بأي أعمال درامية أخرى، وأنا سعيدة جدا بهذه التجربة، لأن المسلسل مكتوب بشكل رائع، ويعتبر بطولة مطلقة لي على الشاشة الصغيرة، وإذا لم أجد عملا على نفس المستوى بالتأكيد سأكتفي بمسلسل “الصندوق الأسود”.

هل انحيازك لتجربتك في “الصندوق الأسود” يرجع لكونه بطولة مطلقة لك ؟

إطلاقا، فأنا تحمست للتجربة بسبب جودة العمل وإعجابي بالسيناريو وبالدور الذي أقدمه، وأنا لا أفكر في الأدوار التي أقدمها بمنطق المساحة، بدليل أنني حقت نجاحا كبيرا من خلال أدوار لم تكن بطولة مطلة مثل أدواري في مسلسلات “أهل كايرو” مع خالد الصاوي، و”خطوط حمراء” مع أحمد السقا و”نيران صديقة” مع منة شلبي وكندة علوش، كما أنني حصلت مؤخرا على جائزة أفضل ممثلة دور ثان عن دوري فيلم “واحد صحيح” ولم يكن أيضا بطولة مطلقة .

إلى أي مدى ستؤثر هذه الجائزة على إختياراتك في السينما ؟

بالتأكيد هذه الجائزة تجعلني أتحمل مسؤولية كبيرة، وتدفعني للتدقيق في إختياراتي، لكنني بشكل عام أرفض الكثير من العروض السينمائية لأنها لا تناسبني، كما أن الأزمة التي تواجهها السينما المصرية حاليا، جعلت هناك صعوبة في الإختيار لأن الأعمال الجيدة أصبحت قليلة، لذلك أفضل الغياب في بعض الأحيان بدلا من التواجد في أعمال لا ترضي طموحي كممثلة .

هل لديك مشروعات سينمائية جديدة ؟

لدي فيلمين كنت وافقت على المشاركة في بطولتهما، لكن للآسف أغلب المشروعات السينمائية توقفت بسبب الظروف الصعبة التي عاشتها مصر مؤخرا، وأتمنى أن تستقر الأوضاع بعد الإستفتاء على الدستور، وأن تعود السينما المصرية لسابق عهدها .

وما هو موقفك من الدستور ؟

سأذهب للإستفتاء من أجل التصويت بـ”نعم” على الدستور، حتى تستقر الأوضاع ويتم انتخاب رئيس جمهورية وبرلمان، وتعود مصر كما كانت قوية ورائدة في مختلف المجالات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث