العالم يحتفل بإلغاء العبوديّة في 2 ديسمبر

العالم يحتفل بإلغاء العبوديّة في 2 ديسمبر
المصدر: إرم- (خاص) من شيرين محمد

اعتبرت الجمعية العامة للأمم المتحدة فى 18 ديسمبر عام 2002، يوم 2 كانون الأول/ديسمبر يوما دوليا لإلغاء الرِّق.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة “بان كي مون” في رسالته بهذه المناسبة، لقد حلّ اليوم الدولي لإلغاء الرَّق لهذا العام في وقت يعمل فيه المجتمع الدولي على تكثيف الجهود الرامية إلى القضاء على الفقر ووضع خطة للتنمية لما بعد عام 2015، ولدى السعي إلى تحقيق هذه الأهداف، من الأهمية بمكان أن نولي اهتماما خاصا لإنهاء الأشكال المعاصرة للرِّق والاستعباد التى تؤثر على أشد الفئات فقرا وأكثرها تهميشا من الناحية الاجتماعية، بما في ذلك النساء والجماعات العرقية التي تعاني من التمييز والأقليات والشعوب الأصلية.

وأكّد “مون” أنه قد أحرز تقدما هاما فى هذا الباب فى العام الماضي، واتخذت عدة بلدان إجراءات لمكافحة الرِّق عن طريق تعزيز التشريعات المحلية وزيادة التنسيق. وتعمل أعداد متزايدة من المؤسسات التجارية على كفالة ألا تتسبب أنشطتها أو تسهم فى أشكال الرِّق المعاصرة فى مكان العمل.

الجدير بالذكر، أن تجارة البشر حسب تعريف الأمم المتحدة، هو أي شخص يسفّر أو يحتجز أو يجبر على العمل على غير رغبته وإرادته، وهناك ما بين 20 إلى 30 مليونا يتم الاتجار بهم بإحدى طرق الرق؛ والقسم الكبير منها يجري لأغراض جنسية سواء كانوا أطفالا أو نساء فيما يعرف بالرقيق الأبيض، إضافة إلى العمالة الجبرية والتى تقوم على إجبار أطفال “بورما” على العمل سخرة في الجيش أو في حقول قصب السكر، حيث أن الجنس والعمالة الجبرية من أبرز أسباب االاتجار بالبشر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث