أمن السلطة يطلب من غطاس مغادرة مصر

أمن السلطة يطلب من غطاس مغادرة مصر

أمن السلطة يطلب من غطاس مغادرة مصر

عمّان – (خاص) 

كشفت مصادر فلسطينية موثوقة في القاهرة، أن جهاتأمنية تابعة للسلطة الفلسطينية أمرت أحد المسؤولين عن ترويج “الفبركات” الإعلامية ضد “حماس” في الإعلام المصري بمغادرة القاهرة بعد أن انكشف أمره في الوثائق التي أعلنتها “حماس” مؤخراً عن وجود خلية أمنية تابعة للسلطة وحركة “فتح” قالت بأن مهمتها التحريض على “حماس” وقطاع غزة في الإعلام المصري.

 

وذكرت المصادر التي طلبت الاحتفاظ باسمها، أنه تم الاتصال بمحمد حمزة المعروف باسم سمير غطاس، والذي قالت بأنه “أحد المسؤولين عن ترويج الفبركات الفتحاوية ضد حركة حماس وقطاع غزة في الإعلام المصري من جهات أمنية في رام الله وطلبوا منه مغادرة مصر حفاظاً على أمنه بعدما تم افتضاح دوره في الخطة الإعلامية التي كشفتها حماس بالوثائق”.

 

وأشارت المصادر إلى أنه تم الاقتراح على الغطاس بأن يتوجه إما إلى الأردن أو إلى فرنسا أو إلى شرم الشيخ.

 

وأشارت المصادر، إلى أن سمير غطاس، كان موجوداً في غزة في تسعينات القرن الماضي، وكان يدير مركز “مقدس للدراسات الاستراتيجية” التابع لجهاز الأمن الوقائي الذي كان يديره وقتها محمد دحلان، قبل أن يغادر القطاع إلى مصر ويؤسس فيها منتدى الشرق الأوسط للدراسات الاستراتيجية. وأكدت أنه يعتبر أحد أهم مفاصل ما أسمته بـ “حملة الشيطنة” ضد “حماس” في الساحة المصرية.

 

 

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث