الطبيب الخاص لـ “مايكل جاكسون” يفشي كل أسراره

الطبيب الخاص لـ “مايكل جاكسون” يفشي كل أسراره
المصدر: القاهرة - (خاص) من وداد الرنامي

صرح الدكتور “كونراد موراي”(60 سنة) لصحيفة “مايل” :”لم اقتل “مايكل جاكسون”،لقد كان مدمنا على الأدوية ، هو من قتل نفسه عن طريق الخطأ.” وفي حديثه عن يوم 25 حزيران/يونيو 2009 تاريخ وفاة النجم قال:” اعتقد أنه عندما استيقظ قام بحقن نفسه ب”البروبوفول” ،فتسبب في سكتة قلبية من فرط التسرع” .

تعمق الدكتور في التفاصيل أكثر عندما بدأ يتحدث عن الحالة الصحية لمايكل :” تريد أن تعرف إلى أية درجة كنت أنا ومايكل مقربين؟ لقد كنت امسك عضوه التناسلي كل ليلة لأضع عليه مكملا صناعيا داخل عازل طبي، لأنه اصبح فاقدا للإحساس ومصابا بسلس بولي،لم يكن يستطيع حتى وضعه بمفرده، فكنت أساعده.”

تفاصل أخرى أضافها الطبيب ستزيد لا محالة من حنق المعجبين بنجم البوب الراحل :” كان يعاني من مشكل في وركه وطلب مني أن أزوده ببديل صناعي.” كما أضاف إن النجم كان يضع بديلا صناعيا داخل انفه.

و يؤكد الدكتور”موراي” أن مايكل جاكسون ليس الأب البيولوجي لأي من أبنائه الثلاثة:” إنهم ليسوا أبناءه البيولوجيين، لقد كان يختار بعض الأصدقاء أو شركاء العمل ليقوموا بمساعدته.”

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث