المصريون يموتون من كثر الحب

المصريون يموتون من كثر الحب

المصريون يموتون من كثر الحب

محمد سناجلة

الجميع يهتف باسم مصر، الجميع يحب مصر، الجميع يريد مصلحة مصر، ومستقبل مصر وتطوير مصر ونهضة مصر، ووسط هذا الحب العارم الطاغي من الجميع لمصر يضيع المصريون ويزدادون فقرا وجوعا وبؤسا يوما بعد يوم.

 

المظاهرات اليومية منذ نحو سنتين تشل البلاد كلها، الاقتصاد يتدهور، السياح يهربون، التجار وأصحاب رؤوس الأموال هجروا البلد منذ زمن بعيد.. أي تجارة وأية صناعة وأي اقتصاد يمكن أن يزدهر في زمن المظاهرات اليومية!

 

وفي مصر الكل يتظاهر، والكل يحتج، والكل غير راضي وذلك لسبب بسيط أن أصحاب القرار والسلطة والسياسة في مصر لا يهمهم شيء سوى مصالحهم الخاصة وأجنداتهم غير المعلنة والمختبئة خلف كلمات رنانة مثل حب مصر ومستقبل مصر والحرية والعدالة الخ السمفونية التي ملها المصري البسيط الباحث عن رغيف الخبز.

 

لم أر في حياتي استقطابا سياسيا مثل هذا الذي نشاهده في مصر التي لا أريد أن اقول الحبيبة فقد تعب الناس من كثر الحب…

 

المرشد يحب مصر جدا لهذا يحشد الآلاف كل يوم في شوارع مصر لاثبات هذا الغرام.. الجنرال السيسي يحب مصر جدا جدا ولهذا يدعو الناس للتظاهر كل يوم كي يؤكد هذا الحب، مستر برادعي يعشق مصر لهذا لا يتردد لحظة في استخدام العسكر كي يثبت هذا الحب.. البابا وشيخ الأزهر والقرضاوي والمرضاوي يحبون مصر لهذا يستخدمون الدين لإثبات أن الله والمسيح وبوذا ويهوذا مع مصر والمصريين.. صباحي ونباحي وحشحاشي كل هؤلاء يحبون مصر لهذا لا يترددون في في تحويل شوارع مصر إلى جحيم.

 

لكن أين المصريون من كل هذا… هؤلاء الغلابى المضحوك عليهم باسم الله والوطن والحب والعشق والهيام، أين هم وما هي أخبارهم؟

 

هل صارت حياتهم أفضل، هل صار رغيف الخبز أرخص..  مجرد أسئلة يا مرسي ويا سيسي ويا برادعي وصباحي وعمرو موسى وبنت عمة خالتهم الي ما عرفش اسمها ايه؟؟؟

 

لقراءة مقالات الكاتب الأخرى اذهب للرابط التالي:

http://54.251.240.97/erem/index.php?id=490

لمراسلة الكاتب

m.sanajleh@eremnews.com

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث