هودجسون يشعر بالتوتر مع إقتراب تصفيات كأس العالم

هودجسون يشعر بالتوتر مع إقتراب تصفيات كأس العالم

هودجسون يشعر بالتوتر مع إقتراب تصفيات كأس العالم

لندن- قال مدرب المنتخب الإنكليزي لكرة القدم إنه يأمل ألا يتعرض أي من لاعبيه لمتاعب خلال جولة الأسبوع المقبل من الدوري في ظل إقتراب مباراتين حاسمتين في تصفيات كأس العالم 2014.

 

وتستضيف إنكلترا منتخب جمهورية الجبل الأسود ثم المنتخب البولندي يومي 11 و15 تشرين أول/أكتوبر على الترتيب.

 

ويدرك هودجسون أن الفوز في المباراتين سوف يمنحه بطاقة التأهل المباشر للنهائيات في البرازيل.

 

لكن أي تعثر يعني إضطرار الإنكليز لخوض ملحق التصفيات أو ضياع فرصتها في التأهل.

 

وقال هودجسون الذي يتصدر منتخبه ترتيب المجموعة الثامنة بفارق نقطة واحدة عن أوكرانيا والجبل الاسود: “إهتمامي الكامل ينصب على هاتين المباراتين حاليا”.

 

وأضاف: “لا أريد التفكير في إحتمالات كارثية لإني أدرك أن الفريق قادر على إنجاز المهمة”.

 

وسيولي هودجسون إهتماما خاصا بمباراة مانشستر يونايتد خارج أرضه امام سندرلاند التي قد يشارك فيها المهاجم وين روني بعد غيابه عن مباراة فريقه في دوري أبطال أوروبا ولقاء ليفربول على أرضه مع كريستال بالاس حيث سيقود دانييل ستوريدج هجوم أصحاب الارض.

 

وغاب روني وستوريدج عن مباراتين لمنتخب إنكلترا في التصفيات لكن من المتوقع عودتهما لقيادة بلادهما أمام جمهورية الجبل الأسود.

 

ومن شأن عدم التأهل تلقائيا الى كأس العالم 2014 ان يمثل ضربة قوية إلى هودجسون الذي تغلب فريقه على مولودوفا وسان مارينو فقط في مجموعته.

 

وقال هودجسون: “بالطبع أنا متوتر دائما، كل مدرب كرة قدم حريص على إسمه وعمله يشعر بالتوتر عندما يطلق الحكم صفارة بداية المباريات”.

 

وأضاف: “يخشى المدرب ان يتخذ الحكم قرارا خاطئا يؤثر على فريقه لذا لا يمكن ألا تكون متوترا”.

 

وإذا فازت إنكلترا على الجبل الأسود وتعادلت بولندا مع أوكرانيا فإن ذلك سيصبح كافيا كي لا يشعر هودجسون بالقلق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث