محاكمة طيار سعودي إختطف طفلاً واغتصبه في أميركا

محاكمة طيار سعودي إختطف طفلاً واغتصبه في أميركا

محاكمة طيار سعودي إختطف طفلاً واغتصبه في أميركا

الرياض- (خاص) من ريمون القس

 

يواجه طيار سعودي تهمة بإختطاف وإغتصاب قاصر دون 14 عامأً في الولايات المتحدة الأمريكية وتم تحديد يوم 10 تشرين الأول/أكتوبر الجاري موعداً للمحاكمة.

 

وأتهم مازن العتيبي أحد أفراد القوة السعودية الموجودة في الولاية لاس فيغاس لتلقي التدريب بالإعتداء على القاصر بعد خطفه في أحد فنادق الولاية ليلة رأس السنة.

 

ووفقاً لمحضر الشرطة، فإن الصبي كان يسير في أحد أروقة الفندق الشهير “سركس سركس” صباح 31 كانون الأول/ديسمبر 2012، في الوقت الذي كان يستعد فيه الجميع للإحتفال بليلة رأس السنة، فقام المتهم بإجباره على دخول غرفته، وهناك قام بإغتصابه.

 

وكان الطفل المُعتَدى عليه يقيم مع أسرته في الفندق ذاته الذي كان يقيم فيه المتهم، وهو من خارج الولاية وتمّ التحفظ على إسمه ونقله إلى المستشفى لتلقي العلاج، وتم بعد ذلك تسليمه لأسرته، فيما حُجز العتيبي في سجن مقاطعة كلارك.

 

وبحسب قانون الولاية فإنه من الممكن أن يُحكم على العتيبي بالسجن مدى الحياة.

 

وذكرت صحف أمريكية أن المحاكمة كان من المقرر أن تبدأ الإثنين الماضي، إلا أنه تم تأجيلها انتظاراً لنتيجة تحليل الحمض النووي، كما أن تعيين هيئة المحلفين والمحققين سيستغرق وقتاً طويلاً.

 

وكان قاضي محكمة لاس فيغاس وافق يوم 18 كانون الثاني/يناير الماضي على إطلاق سراح العتيبي، مقابل كفالة مالية تصل إلى مليون دولار والإقامة الجبرية في منزله تحت الرقابة الإلكترونية وتسلُّم جواز سفره ومنعه من السفر.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث